الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

العراق يحقق في مقتل البغدادي بغارات التحالف

قتل أكثر من ألف شخص معظمهم من مقاتلي تنظيم داعش في مدينة عين العرب السورية منذ بدء هجوم هذا التنظيم المتطرف على المدينة الحدودية مع تركيا 16 سبتمبر الماضي، فيما تحقق السلطات العراقية في ما إذا كانت الغارات التي نفذتها مقاتلات تابعة للتحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد موكب لتنظيم داعش قرب مدينة الموصل يوم الجمعة الماضي، قد أودت بزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي. وأعلن الجيش الأمريكي أمس أن طيران التحالف استهدف تجمعاً لقادة في التنظيم قرب الموصل شمال العراق، من دون أن يتمكن من التأكد ما إذا كان البغدادي من ضمن هؤلاء. من جانبه أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل «1013 شخصاً في معارك عين العرب بين تاريخ بدء الهجوم والبارحة الأولى، أغلبهم من مقاتلي تنظيم داعش وعددهم 609 مقاتلين». وأوضح المصدر أن «المعارك قتلت أيضاً 363 مقاتلاً ينتمون إلى وحدات حماية الشعب الكردية التي تدافع عن المدينة، إلى جانب 16 مقاتلاً موالياً لها، ومتطوعاً سورياً واحداً قاتل معها، و24 مدنياً». من جانب آخر قتل نحو 21 شخصاً وأصيب قرابة المئة أمس بعد أن قصفت طائرات للجيش السوري بلدة في شمال البلاد. جاء الهجوم قبل ساعات من اجتماع وسيط من الأمم المتحدة مع مسؤولين سوريين كبار في دمشق، لبحث سبل حل الصراع الذي دخل عامه الرابع وأودى بحياة أكثر من 191 ألف شخص. وألقت طائرات هليكوبتر تابعة للجيش السوري براميل متفجرة، كما نفذت طائرات حربية غارات على مناطق في بلدة الباب شمال شرقي مدينة حلب. وأعلن المرصد أن من بين القتلى طفلاً، وتوقع أن يرتفع عدد القتلى لأن بعض المصابين في حالة خطيرة.
#بلا_حدود