السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

مستعدون لتجاوز الماضي

أكد الرئيس الأفغاني أشرف عبد الغني في زيارته الرسمية الأولى لإسلام أباد على رأس وفد رسمي كبير ضم عشرات المسؤولين أمس أن بلاده ستتجاوز الماضي بين البلدين ولن تسمح بإفساد المستقبل. وجددت باكستان عزمها على الارتقاء بعلاقاتهما الثنائية في المجالات كافة والتعاون معاً في محاربة الإرهاب ودعم المصالحة بين الأطراف الأفغانية، وزيادة حجم التبادل التجاري بينهما بحلول العام 2017 إلى خمسة مليارات دولار. وتعهد رئيس وزراء باكستان نواز شريف بمواصلة دعم بلاده لجهود الحكومة الأفغانية الجديدة الرامية إلى تحقيق السلام مع متمردي حركة طالبان. من جانبه أشاد الرئيس الأفغاني بعلاقات بلاده مع باكستان، مؤكداً أن على البلدين الاستفادة من التجارب السابقة لكن دون السماح للماضي بإفساد المستقبل. وأوضح عبد الغني أن بلاده «مستعدة لتجاوز الماضي» الأليم ولن تدعه يحول دون تعزيز العلاقات مع باكستان. وبيّن أن «عدم الاستقرار سواء أكان في كابول أو إسلام أباد يؤثر على البلدين، ومن المهم بالنسبة لهما التحرك قدماً لتوفير السلام والأمن والرفاهية» للأجيال القادمة. وبحث شريف وعبد الغني التعاون بين بلديهما في مجالات أمن الحدود والدفاع، فيما وقع وزيرا مالية البلدين اتفاقية لدفع الشراكة الاقتصادية بينهما عبر توسيع نطاق التبادل التجاري والنهوض بالاستثمارات وتحسين البنية التحتية ومد الطرق وخطوط السكك الحديدية وتعزيز التعاون في مجال الطاقة.
#بلا_حدود