الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

بوروشنكو: لا بديل عن اتفاقات السلام مع الانفصاليين

 أعلن الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو أمس أن «لا بديل» لاتفاقات السلام الموقعة سبتمبر الماضي مع الانفصاليين الموالين لروسيا غداة قصف المتمردين ميناء ماريوبول الذي أسفر عن مقتل 30 مدنياً. وأكد بوروشنكو في اجتماع طارئ لمجلس الأمن القومي والدفاعي أمس، لمناقشة الرد العسكري على المتمردين «أوكرانيا تؤيد الحل السلمي للنزاع، لا نرى بديلاً لاتفاقات مينسك». وأعرب عن قلقه بعد القرار الأحادي للمتمردين الخروج عن الاتفاقات الموقعة في مينسك بمشاركة روسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا. وأعلن الكسندر زخرتشينكو زعيم جمهورية دونيتسك المعلنة من جانب واحد الجمعة الماضية أن المتمردين يرفضون أي هدنة جديدة مع كييف ويعتزمون شن هجوم على المنطقة كلها، ومن ضمنها ماريوبول. وشهد النزاع المستمر منذ تسعة أشهر في الشرق الانفصالي الموالي لروسيا أمس الأول منعطفاً مع قصف بصواريخ غراد على حي مكتظ في ماريوبول أوقع ما لا يقل عن ثلاثين قتيلاً ومئة جريح. واتهمت كييف ومنظمة الأمن المتمردين بالهجوم. وأوضح بوروشنكو الذي التقى أمس الأول وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أنه تم دعوة وزراء الخارجية الأوروبيين اليوم إلى بروكسل، لتنسيق الجهود لتعزيز أمن أوكرانيا وزيادة الضغط على روسيا. وطالبت لاتفيا التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات جديدة على روسيا التي تتحمل بالكامل مسؤولية هجوم الانفصاليين على ماريوبول في تغريدة لوزير الخارجية إدغارز رينكيفيس.
#بلا_حدود