الخميس - 08 ديسمبر 2022
الخميس - 08 ديسمبر 2022

برلين: دعم أوكرانيا بالسلاح صبّ للزيت على النار

حذرت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فو در لين أمس من إرسال الغرب أسلحة إلى الجيش الأوكراني معتبرة أن ذلك قد يؤدي إلى تأجيج النزاع. ورأت الوزيرة في افتتاح المؤتمر السنوي حول الأمن في ميونيخ جنوب ألمانيا أن «التركيز فقط على الأسلحة قد يؤدي إلى صب الزيت على النار وإبعادنا عن الحل المطلوب»، موضحة «هناك أسلحة أكثر من اللازم في أوكرانيا أصلاً، والدعم الروسي بالأسلحة للانفصاليين لا محدود». وتساءلت «هل نحن واثقون من تحسين وضع الناس في أوكرانيا عبر تسليم أسلحة؟ هل ندرك جيداً أن هذا يهدد بتأجيج النار؟ ألا يعني ذلك إعطاء روسيا ذريعة لكي تتدخل علناً في النزاع؟». وتابعت «من الصعب الانتصار على روسيا بالسلاح وهذا سيؤدي على الأرجح إلى خسارة العديد من الأرواح». ووصلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إلى موسكو أمس لعرض خطة سلام في أوكرانيا على الرئيس فلاديمير بوتين غداة زيارتهما كييف. وأوضحت ميركل أن المبادرة الألمانية الفرنسية هدفها الدفاع عن «السلام الأوروبي». وحرصت ميركل على عدم «البحث في مسألة أي أراض»، بينما ذكرت مصادر إعلامية ألمانية ـ نفتها برلين من قبل ـ أن الخطة الألمانية الفرنسية تتضمن تنازلات عن أراض للانفصاليين الموالين لروسيا مقابل وقف فوري لإطلاق النار. وأشارت ميركل إلى أن «كل الاحتمالات واردة ولا نعرف إن كنا سننجح بالتوصل إلى وقف لإطلاق النار وإن كان الأمر يحتاج لمفاوضات إضافية، لكن علينا أن نحاول ما في وسعنا للتوصل إلى تسوية لهذا النزاع».