الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

أوروبا تلمح إلى تدخل عسكري في ليبيا

فتح رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أمس الباب أمام عمل عسكري أوروبي في ليبيا، مشترطاً أن تكون الخطوة مرفقة «بخطة طويلة الأمد» من أجل إرساء الاستقرار في البلاد. وأوضح تاسك «الأمر الأكثر بساطة على الدوام هو استخدام وسائل عسكرية في عملية حفظ سلام بموافقة مجلس الأمن الدولي»، مضيفاً «إنها تجربة سبق أن شهدناها قبل أربع سنوات، ولذلك أنا مقتنع أنه ما نحن بحاجة إليه هذه المرة هو خطة طويلة الأمد تتجاوز مجرد تدخل عسكري» لافتاً إلى أن ذلك «هو أيضاً الانطباع السائد في واشنطن». وأشار توسك إلى أنه سيزور دولاً عدة في المنطقة برفقة وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني بعد القمة الأوروبية المرتقبة بعد غد والجمعة لبحث الوضع في ليبيا الغارقة في الفوضى. وأفادت مصادر متطابقة بأن الاتحاد الأوروبي يمكن أن يرسل بعثة مدنية أو عسكرية إلى ليبيا في حال تشكيل حكومة وحدة وطنية يجري بحثها حالياً في المغرب. وقدمت الدائرة الدبلوماسية في الاتحاد الأوروبي الجمعة الماضية مقترحات تدخل متنوعة للدول الأعضاء الـ 28، ودافعت عن بعثة لتأمين بعض المواقع الحساسة مثل المطارات والمباني الحكومية ومراقبة وقف محتمل لإطلاق النار أو نشر قوات بحرية قبالة السواحل الليبية.
#بلا_حدود