الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
الأربعاء - 29 سبتمبر 2021

المعارضة تتقدم في حلب وتركيا تمنع دخول النازحين

حررت فصائل المعارضة السورية مدينة مارع في محافظة حلب من قبضة تنظيم داعش الإرهابي، في حين رفضت تركيا دخول نازحين سوريين إلى أراضيها. وطردت كتائب معارضة مقاتلي داعش من مارع قرب الحدود التركية، حيث يحاول التنظيم المتطرف قطع نقطة إمدادات أساسية لقوات المعارضة. كما تمكنت المعارضة من استعادة السيطرة على قرية البل في ريف حلب الشمالي التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش. وتقع قرية البل على بُعد عشرة كيلومترات من معبر باب السلامة عند الحدود التركية. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس بمقتل ثلاثة ضباط سوريين في إسقاط طائرة مروحية نظامية في ريف حلب الشرقي. وذكر المرصد أن الضباط القتلى بينهم اثنان برتبة مقدم والأخير برتبة ملازم أول. إلى ذلك، استخدمت قوات الأمن التركية أمس خراطيم المياه وأطلقت العيارات التحذيرية لإبعاد آلاف السوريين عن معبر حدودي بعد هروبهم من المعارك بين القوات الكردية وتنظيم داعش. وكان السوريون ينتظرون خلف سياج شائك عند معبر أقجة قلعة الحدودي في جنوب شرق البلاد. وفر هؤلاء من القتال الذي يزداد حدة بين القوات الكردية والتنظيم المتطرف للسيطرة على بلدة تل أبيض السورية الواقعة قرب الحدود التركية. ويصل مزيد من السوريين من تل أبيض، ما يرفع درجة التوتر في المعبر، حيث تمنع القوات التركية أي سوري من الدخول. كانت وحدات حماية الشعب الكردية السورية بدأت في الزحف صوب بلدة تل أبيض التي يسيطر عليها داعش لتعزز بذلك توغلها في محافظة الرقة معقل المتشددين بدعم من ضربات جوية يشنها تحالف تقوده الولايات المتحدة. وينذر التقدم باندلاع معركة كبرى على الحدود التركية بين وحدات حماية الشعب وداعش وتل أبيض مهمة بالنسبة إلى التنظيم، لأنها أقرب بلدة حدودية إلى عاصمته الفعلية مدينة الرقة.
#بلا_حدود