الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

العبادي: 40 انتحارياً يدخلون العراق شهرياً

كشف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن نحو 40 انتحارياً يدخلون البلاد شهرياً، داعياً في كلمة ألقاها أمس دول الجوار إلى الحد من تدفقهم. وأكد العبادي أنه يدخل العراق بمعدل شهري 40 انتحارياً، يتسببون في قتل الأبرياء، مشيرة إلى أن معاناة العراقيين الحقيقية هي من المقاتلين والإرهابيين الذين يأتون من خارج الحدود، ومن مجتمعات لا تعرف العراق ولم تعش فيه. ولفت إلى أن عدد المقاتلين الأجانب في العراق أصبح يفوق الآن عدد العراقيين، مؤكداً الحاجة إلى علاج. وتعد العمليات الانتحارية من أبرز التكتيكات العسكرية التي يعتمدها تنظيم داعش الذي يسيطر على مساحات واسعة من شمال البلاد وغربها منذ هجوم كاسح شنه يونيو 2014. وغالباً ما يعلن التنظيم عن عمليات نفذها متشددون أجانب، بعضهم من دول غربية. كما يسيطر التنظيم على مساحات واسعة في شرق سوريا وشمالها، ويتحكم في الجزء الأكبر من الحدود المشتركة بين البلدين، ما يوفر حرية انتقال لمقاتليه رغم الضربات الجوية اليومية التي ينفذها تحالف دولي بقيادة واشنطن منذ الصيف الماضي، ضد مواقعه في سوريا والعراق. وتمكن المقاتلون الأكراد أمس من قطع طريق إمداد لتنظيم داعش يربط مدينة تل أبيض الحدودية مع تركيا بمدينة الرقة، المعقل الأبرز للتنظيم المتشدد. وتمكنت وحدات حماية الشعب الكردية مدعمة بفصائل مقاتلة، وطائرات التحالف العربي الدولي، من التقدم والسيطرة على منطقة مشهور تحتاني الواقعة في الامتداد الجنوبي الشرقي لمدينة تل أبيض، عقب اشتباكات عنيفة مع تنظيم داعش. ويسعى الأكراد إلى الوصول إلى تل أبيض التي يقطنها سكان من العرب والأكراد والواقعة تحت سيطرة التنظيم منذ عام، بهدف حرمانه من نقطة مهمة لعبور أسلحة ومقاتلين إلى سوريا من تركيا، علماً بأن السلطات التركية تقفل المعبر رسمياً.
#بلا_حدود