الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

متمردو الفلبين يسلمون أسلحتهم للحكومة

سلم المتمردون في الفلبين أمس أكثر من 75 قطعة سلاح ناري للحكومة مع بدء عملية توقف مقاتليها عن الحرب بموجب اتفاق سلام وقع العام الماضي. وفي ظل تسليم الأسلحة، اعتبر 145 مقاتلا ًمن جبهة التحرير مورو، متوقفين عن القتال وستقدم لهم مبالغ نقدية وإعانتهم على كسب عيشهم من قبل الحكومة حتى يمكن إعادة دمجهم في المجتمع. وحضر الرئيس بنينو أكينو وكبار المسؤولين الحكوميين احتفال نزع أسلحة الجبهة في معسكر للمتمردين قرب مدينة كوتاباتو جنوب مانيلا. واعتبر أكينو قرار الجبهة تسليم سلاحها دليلاً على إخلاصها وعزمها على تحقيق السلام، على الرغم من التهديدات المستمرة من الجماعات المسلحة الخاصة. وبيّن أنهم بما فعلوه يقولون لنا «أيها الإخوة والأخوات نحن لم نعد في حاجة لأسلحتنا لحماية أنفسنا، نحن على ثقة بأنكم سوف تقومون بحمايتنا». وثمّن أكينو مواقف المتمردين البدء بعملية التخلي عن السلاح، على الرغم من الغموض بشأن مصير قانون مقترح من شأنه إنشاء كيان ذاتي الحكم في منطقة مينداناو جنوب البلاد. وطالب أكينو من النواب دعم قانون بانغسامورو الأساسي المطروح حالياً أمام البرلمان.
#بلا_حدود