الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

آبي يعِد بتحسين العلاقات مع سيؤول

وعد رئيس وزراء اليابان شنزو آبي أمس بتحسين العلاقات مع كوريا الجنوبية بعد أعوام من التوتر مع احتفال البلدين بهدوء بمناسبة خمسين عاماً على إقامة علاقات دبلوماسية بينهما. وأعرب آبي في مستهل اجتماعه مع وزير خارجية كوريا الجنوبية يون بيونغ-سي عن أمله في لقاء الرئيسة بارك جيون هيه، من أجل شعبي البلدين، والمزيد من تحسين وتطوير العلاقات. ويشارك آبي في احتفال في سفارة كوريا الجنوبية في طوكيو أمس، بمناسبة مرور 50 عاماً على تطبيع العلاقات بين البلدين عام 1965، ما يشكل مؤشراً على بدء تراجع التوتر في العلاقات. وشاركت رئيسة كوريا الجنوبية في حفل مماثل في سيؤول. وأجرى الوزير الكوري الجنوبي يون، الذي يقوم بأول زيارة رسمية لليابان مباحثات مع وزير الخارجية فوميو كيشيدا اتفقا فيها على عقد قمة في الوقت المناسب. وتشترط بارك للقاء آبي أن تعوض اليابان عن نظام العبودية الجنسية إبان الحرب، حين أرغمت 200 ألف امرأة معظمهن من كوريا الجنوبية على خدمة الجيش الإمبراطوري. وتزعم اليابان أن القضية سويت في إطار اتفاق تطبيع العلاقات عام 1965 حيث دفعت طوكيو 800 مليون دولار كهبات أو قروض لمستعمرتها السابقة، كما أصدرت حكومة اليابان اعتذاراً رسمياً عام 1993. وتختلف كوريا الجنوبية واليابان حول ملكية جزر دوكدو الصغيرة في بحر اليابان، التي تسيطر عليها سيؤول، وتطلق عليها اليابان اسم تاكيشيما.
#بلا_حدود