الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

تقدم الشرعية في مأرب

أكد مجلس الأمن الدولي رفضه للإجراءات أحادية الجانب من قبل الانقلابيين ودعا إلى استئناف المفاوضات اليمنية فوراً ومن دون شروط مسبقة، فيما سجلت قوات الشرعية اليمنية تقدماً على حساب ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في مأرب. وعبّر مجلس الأمن الدولي عن دعمه المتواصل والتزام أعضائه بالعمل مع المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، من أجل جمع الأطراف على طاولة المفاوضات بهدف التوصل سريعاً إلى اتفاق نهائي وشامل لإنهاء الصراع في اليمن. وحض أعضاء المجلس في بيان أمس أطراف النزاع اليمني على استئناف المشاورات فوراً وبدون شروط مسبقة، وبحسن نية مع المبعوث الأممي على أساس اقتراحه للتوصل إلى اتفاق شامل يغطي كل القضايا الأمنية والسياسية. وأكد أعضاء مجلس الأمن أن أي ترتيبات سياسية جديدة يجب أن تكون ناتجة عن اتفاق مبني على المفاوضات الجارية برعاية الأمم المتحدة، وليس نتيجة لإجراءات أحادية الجانب. كما حث الجميع على الالتزام والاحترام الكامل لأحكام وشروط وقف الأعمال العدائية، والتي دخلت حيز التنفيذ في 10 أبريل الماضي، والتي سوف تشمل وقفاً كاملاً للأنشطة العسكرية البرية والجوية، داعياً إلى استئناف العمل من خلال لجنة التنسيق والتهدئة من أجل تسهيل تعزيز وقف الأعمال العدائية. وشدد مجلس الأمن على أن الحل السياسي للأزمة أمر ضروري لمواجهة خطر الإرهاب في اليمن بصورة دائمة وشاملة، مؤكداً أن الوضع الإنساني في اليمن سيستمر في التدهور في ظل غياب اتفاق سلام يؤدي إلى حل دائم للصراع، داعياً الجميع للامتثال للقانون الإنساني الدولي واتخاذ تدابير عاجلة لتحسين الوضع الإنساني. ميدانياً، سجلت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية أمس تقدماً نحو مواقع جديدة في محافظة مأرب شمال شرق صنعاء، بعد معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثيين وقوات المخلوع علي عبدالله صالح. وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية بأن قوات الجيش والمقاومة تمكنت من الدخول إلى مطار صرواح، وتقدمت باتجاه السوق ومركز مديرية صرواح آخر معاقل الحوثيين في محافظة مأرب. وعلى جبهة نهم شرقي صنعاء، استهدفت مقاتلات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية أمس تعزيزات ومواقع لميليشيات الحوثي وصالح، كما شنت مقاتلات التحالف غارات جوية أخرى استهدفت تعزيزات أخرى تابعة للميليشيات في نقيل غيلان شرقي صنعاء. وفي صنعاء، استهدفت مقاتلات التحالف العربي، أمس، تجمعات للانقلابيين في معسكر النهدين، ودار الرئاسة جنوبي العاصمة، بنحو خمس غارات جوية.
#بلا_حدود