الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

عبدالله بن زايد يبحث ومحمد بن نايف التعاون وتنسيق المواقف السياسية

بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، والأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي البارحة الأولى في نيويورك العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين. واستعرض الجانبان على هامش أعمال الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك المواقف السياسية للبلدين الشقيقين فيما يتصل بعدد من القضايا والمسائل ذات الاهتمام المشترك. حضر اللقاء، الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة دولة للتسامح، وريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، والدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، والدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة. إلى ذلك، واصل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أمس الأول لقاءاته الثنائية مع نظرائه وزراء الخارجية لدى عدد من الدول الصديقة المشاركين في الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وتضمنت لقاءات سموه كلا من ميلو جوكانوفيش رئيس وزراء مونتينيغرو، أيلاديو لويزاغا وزير خارجية الباراغواي، دون براموت ويناي وزير خارجة مملكة تايلاند، مانويل غونزاليس سانز وزير الشؤون الخارجية في جمهورية كوستاريكا، ويون بيونغ سي وزير خارجية كوريا الجنوبية. واستعرض سموه أثناء مجمل هذه اللقاءات العلاقات الثنائية المشتركة وسبل تطويرها في مختلف المجالات. كما تناولت اللقاءات أيضاً مستجدات عدد من الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والمعروضة على جدول أعمال الدورة 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة. وتضمن برنامج سموه على هامش لقائه مع نظيره في كوريا الجنوبية التوقيع على مذكرة تفاهم بين دولة الإمارات وجمهورية كوريا الجنوبية بشأن الإعفاء المتبادل من تأشيرة الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والرسمية (المهمة والعادية). حضر اللقاءات كل من الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة، والسفيرة لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة.
#بلا_حدود