الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021

الأهلي يجدد عقد اللاعب لعامين.. حسين زكي يفضل البقاء في قلعة فرسان اليد

أكد المحترف المصري حسين زكي لاعب كرة اليد في النادي الأهلي أنه وافق على تجديد عقده مع الفرسان لمدة موسمين مقبلين، من أجل الاستقرار النفسي والفني، حيث وجد الراحة والتجانس مع الفريق والجهاز الفني والإداري، موضحاً أن مفاوضاته للتجديد استغرقت في البداية فترة طويلة لوجود خمسة عروض لديه، ثلاثة منها من قبل أندية قطرية وواحد من إسبانيا وآخر من فرنسا، وكلها عروض مغرية لأي لاعب، لكنه فضل البقاء في الأهلي لحبه للاستقرار وتوافقه مع الفريق بشكل جيد، مضيفاً أنه لم يعد له رغبة في الاحتراف الأوروبي بعدما خاض تجربة احترافية في إسبانيا لمدة سبع سنوات متواصلة مع ناديي ريال سوسيداد وفاز معه ببطولة أندية أوروبا ثم مع ريال سرقسطة أيضاً. وأشار اللاعب المصري في تصريح خاص لـ «الرؤية» إلى أن اجتماعه مع رئيس مجلس الإدارة عبد اللـه النابودة كان له أثر كبير في البقاء بالأهلي لما لمسه من تقدير واحترام ورغبة في البقاء بصفوف الفريق، وكان لعضو مجلس الإدارة محمد الحمادي والمدير التنفيذي أحمد خليفة حماد دور كبير في المفاوضات التي استغرقت وقتاً قصيراً أفضى إلى التعاقد لمدة موسمين. وأوضح حسين أنه تأقلم مع الفريق منذ التحاقه بصفوف الفرسان قبل ثلاث سنوات، ويرى أن طموحه كلاعب يتحقق حالياً مع فريق الأهلي الذي اعتبره أفضل فريق في كرة اليد في الإمارات، كونه فريقاً لديه طموح كبير لتحقيق البطولات وحالياً التفكير منصب على الفوز ببطولة آسيا، مؤكداً أن الأهلي قادر على تحقيق طموحاته في هذه المجموعة مستنداً إلى نجومه المميزين. وحول مشاركات الأهلي هذا الموسم وكثرة الإصابات في صفوف الفريق أبان: «الفريق عاني إرهاقاً شديداً هذا الموسم بسبب مشاركاته الخارجية في البطولة الخليجية ثم الآسيوية، إضافة إلى أربع بطولات محلية، وكان ذلك أمراً شاقاً على الفريق الذي لعب مباريات قوية جداً في البطولة الخليجية والآسيوية، وكان عليه أن يحافظ على لقب الدوري». وأضاف: «الموسم كان طويلاً جداً على الأندية، خاصة أن الأهلي عانى من الإصابات المؤثرة في صفوفه، ما انعكس سلباً على الأداء في بطولة كأس رئيس الدولة». وطالب حسين زكي اتحاد كرة اليد بأن يعدل من رزنامة الموسم المقبل، وأوضح: «لا يعقل أن تكون مسابقات كرة اليد هي أطول مسابقة في الدولة، هذا أمر صعب على الأندية، وتزداد الصعوبة إذا شارك في مسابقات خارجية، لذا أناشد اتحاد كرة اليد أن يراعي ذلك في الموسم الجديد،كما أطالب بأن يوافق الاتحاد على وجود محترفين اثنين في كل فريق، على أن يلعب محترف واحد في الملعب، وهذا يعطي قوة للمنافسة، ويفيد اللاعبين المواطنين عند الاحتكاك بمحترفين أصحاب مهارات كبيرة، إضافة لحل مشكلة إصابة اللاعب المحترف التي تؤثر سلباً على الأندية». وحول رؤيته لكرة اليد في الإمارات بعد ثلاث سنوات قضاها في الملاعب، أكد زكي أن اليد الإماراتية لديها إمكانات بشرية جيدة، لكن اللاعبين يحتاجون إلى المزيد من الاهتمام وتوفير الأجواء المناسبة لهم حتى يتفرغوا للعبة، ورأينا كيف أهتم النادي الأهلي بفريق اليد ووفر له الإمكانات، فحصل على بطولة الخليج وكاد أن يحرز البطولة الآسيوية، لذلك يجب الاهتمام باللاعبين وتوفير البيئة لهم حتى ينهضوا بكرة اليد في الإمارات. وعن خطته في المرحلة المقبلة أفاد: «سوف استمر في العلاج من الإصابة التي عانيت منها الفترة الماضية، وسأبدأ التدريب مع الفريق عقب شهر رمضان المبارك، وسوف أقضي أسبوعاً واحداً في مصر مع والدتي خلال هذه الفترة. أتمنى أن أعود للملاعب بشكل أفضل مما كنت عليه الموسم الأخير».
#بلا_حدود