الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

علي حميد .. حنجرة الصحراء

معلِّق إماراتي معروف، وأحد رموز الإعلام الرياضي في الدولة، ذو خبرة طويلة في المجالين المحلي والعربي، علَّق ومازال على كثير من مباريات كرة القدم. كان علي حميد يوماً يمازح أصدقاءه أثناء مباراة في دوري الفصول، إذ علق على إحدى المباريات، وفي اليوم التالي طلب منه مدرس التربية الرياضية آنذاك التعليق على مباراة، فقال له علي «لا أجيد التعليق، وإنما كنت مقلداً المعلق الشهير خالد الحربان»، فطلب منه المدرس مرة أخرى أن يفعل ذلك، ومن وقتها أصبح معلق المدرسة الرسمي. بدأ علي حميد جمعة عبيد آل علي التعليق في إذاعة دبي العام 1973، إذ ذهب بنفسه إلى الإذاعة، وأبدى رغبته في التعليق، واجتاز الاختبارات جميعها، متأثراً في ذلك الوقت بالمعلقين العرب أمثال محمد لطيف وخالد الحربان. يطلق على علي حميد عدة ألقاب منها «شيخ المعلقين»، «حنجرة الصحراء»، «أستاذ المعلقين»، نظراً لخبرته وباعه الطويل وحب الجماهير وعشقها لصوته. عمل علي حميد في بداياته في قناة أبوظبي الرياضية، ثم انتقل إلى قناة دبي الرياضية، امتاز بكلماته وتعليقاته وتفاعله العفوي واللاشعوري مع الأهداف المسجلة، خصوصاً أهداف الأبيض الإماراتي. كان علي حميد مرافقاً للفترة الذهبية التي مرت بها كرة القدم الإماراتية، كما كان أحد المعلقين العرب الذين اعتاد الجمهور العربي التفاعل مع أصواتهم، وهم يصدحون ويعلقون على بطولات كأس العالم لكرة القدم. علي حميد ضابط برتبة مقدم في حرس أم القيوين الوطني، أمين سر النادي العربي في مدينة أم القيوين، عضو مؤسس لاتحاد المعلقين العرب السابق الذي تأسس العام 1975 في مدينة سوسة التونسية، عضو لجنة المعلقين العرب المنبثقة عن الاتحاد العربي لكره القدم. كُرِّم علي حميد في عشرات المناسبات، إذ التقى كبار الشخصيات العربية، ولذلك يعد مفخرة الإعلام الرياضي في الإمارات.
#بلا_حدود