الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

أول ذهبية للإمارات في بطولة الجائزة الكبرى للجودو

أضاف بطل الإمارات للجودو أمس الأول تومي ميدالية ذهبية لجودو الإمارات لوزن 81 كلغ في بطولات الجائزة الكبرى التي تستضيفها منغوليا. وجاءت الذهبية إضافة إلى البرونزية التي حققها أمس الأول اللاعب فيكتور في الجولة الافتتاحية. وتوج بطل الإمارات بالميدالية الذهبية، بفوزه على الأوكراني دينوس، ثم الكوري هو، ثم اجتاز الشيكي موسيل في نصف النهائي ليحسم النهائي مع المنغولي اجنبتار الذي وقف خلفه أكثر من خمسة آلاف مشجع. واستطاع بطل الإمارات تحقيق الإنجاز الذهبي بكل جدارة واستحقاق، ما أهله لخوض بطولة الغراند سلام المقبلة في العاصمة الروسية موسكو والتي تعتبر واحدة من كبرى بطولات الجودو في العالم. ويعقب بطولة الغراند سلام معسكر الإعداد الخارجي في 15 أغسطس المقبل في روسيا ثم أوكرانيا استعداداً لبطولة العالم في مدينة ريو البرازيلية تطلعاً لذهبية جديدة وسط مشاركة أكثر 130 ذهبية. وحقق لاعب الإمارات فيكتور الميدالية البرونزية في افتتاح منافسات بطولة الجائزة الكبرى للجودو التي افتتحت في منغوليا وسط مشاركة كبيرة من منتخبات العالم، وجاء فوزه بالمركز الثالث البرونزي في وزن تحت 73 كلغ بفوزه على البطل المنغولي ولاعب روسيا الكسندر، فيما خسر في النهائي أمام اللاعب الكوري المرشح للقب الوزن. ولعب فيكتور على الميدالية البرونزية أمام الصيني يونغ واستطاع أن يتفوق علية ويحقق الميدالية البرونزية. وبذلك تصدرت الإمارات الدول العربية المشاركة في بطولة الجائزة الكبرى التي اختتمت أمس. وثمن رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ محمد بن ثعلوب الدرعي الإنجاز الذهبي الذي تحقق في اليوم الختامي للبطولة بجانب الفوز بالميدالية البرونزية في افتتاح البطولة. وأكد الدرعي في اتصال هاتفي مع رئيس البعثة المتواجد في منغوليا ناصر التميمي أن هذا الفوز يعد إنجازاً لجودو الإمارات الذي يحظى باهتمام ورعاية القيادة الرشيدة، ما ساهم في تفوق الاتحاد للموسم السابع على التوالي بجائزة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» للتميز الرياضي والفوز بجائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كأفضل اتحاد رياضي على مستوى الدولة. وأعرب عن أمله أن يتواصل الجهد بما يعكس الوجه المشرق لرياضة الإمارات في المحافل الخارجية. وأشار الدرعي إلى أن ما تحقق يدعو للسعادة ترجمة لخطط الاتحاد واستراتيجيته التي يجرى تطبيقها من خلال القاعدة العمرية التي اتسعت استفادة من مثل هذه الخبرات التي تسهم في تدريب النشء. وثمن نائب رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي محمد إبراهيم المحمود الإنجاز الذهبي الذي تحقق، مؤكداً أن مثل هذه الإنجازات من شأنها أن تسهم في عكس الوجه المشرق لرياضة الإمارات في البطولات والأحداث الرياضية الإقليمية والعالمية.
#بلا_حدود