الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

الإمارات يلدغ الأهلي والظفرة يصرع الإمبراطور

حرم فريق الإمارات الأهلي من التقدم إلى الأمام بعد أن فرض عليه التعادل الإيجابي بهدف لكل منها في الوقت بدل الضائع من الجولة الثانية لبطولة كأس المحترفين الإماراتي أمس على استاد آل مكتوم في دبي. ورفع الأهلي رصيده إلى نقطة واحدة من مباراتين، بينما احتل الإمارات المركز الخامس بعد أن وضع أول نقطة في حسابه في أولى مبارياته. بدأ الفريقان اللقاء هادئاً مع أفضلية نسبية لفريق الأهلي، الذي كان أكثر حرصاً على تعويض خسارته في الجولة الأولى على يد فريق الظفرة بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد. سعى الفريقان في الدقائق الأولى بلوغ الشباك، وتسجيل هدف السبق لاكتساب الثقة المطلوبة، ولكن باءت المحاولات بالفشل، بعد أن نجح المدافعون وحارسا المرمى في إفساد الهجمات. كان البرازيلي سياو على موعد مع تسجيل أول أهدافه هذا الموسم مع فريقه الجديد الأهلي، عندما لعب حارس الفرسان يوسف سيف كرة أمامية طويلة وصلت إلى البرازيلي غرافيتي الذي هيأها خفيفة برأسه إلى مواطنه سياو الذي لم يتردد في إرسال كرة قوية داخل شباك الحارس علي الشحي من الزاوية اليمنى. بدأ الإمارات رحلة البحث عن هدف التعادل، واقترب مرتين من بلوغ مسعاه من فرصتين متتاليتين، أهدر الأولى لويز هنريكو دا سيلفا، وفشل في الثانية زميله غوستافو في إيداع الكرة الشباك وهو على بعد خطوتين من المرمى ليطيح بها فوق العارضة. ضغط «الصقور» بقوة لإدراك هدف التعادل، ولكن دفاع وحارس الأهلي كانا بالمرصاد لكل شاردة وواردة. ووسط المحاولات الإماراتية المتكررة كاد سياو أن يضيف هدف فريقه الثاني إلا أن تسديدته القوية اصطدمت بأسفل العارضة، لينتهي على إثرها الشوط بتقدم الأهلي بهدف نظيف. واجتهد الفريقان في الشوط الثاني بحثاً عن الأهداف، إذ بحث الأهلي عن هدفه الثاني، بينما كان التعادل مسعى فريق الإمارات. ومن هجمة أهلاوية سريعة أوشك خيمينيز أن يسجل هدف الأهلي الثاني، ولكنه أهدر فرصة مضمونة في الدقيقة 57 وهو في مواجهة المرمى. وأهدر عامر مبارك فرصة هدف مؤكد للأهلي، عندما سدد الكرة من داخل الصندوق فوق العارضة في الدقيقة 85. وفي الوقت بدل الضائع خطف «البديل» خالد خميس هدف التعادل من الكرة العرضية التي عكسها حيدر ألو علي في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع ليعلن الحكم بعدها نهاية اللقاء بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما.
#بلا_حدود