الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

عموري: غادرت مستأذناً .. ولست غاضباً

أكد لاعب المنتخب الإماراتي ومهاجم نادي العين أنه حصل على موافقة الجهاز الإداري قبل مغادرته مقاعد الاحتياط إلى غرف تبديل الملابس. وأوضح عموري لـ «الرؤية» أنه ليس غاضباً بسبب عدم مشاركته في المباراة، مبيناً أن الجهاز الفني هو من يقرر من الأصلح لخدمة الفريق، مؤكداً أنه جاهز لخدمة الزعيم في كل الأوقات. وكان عموري قد غادر ملعب المباراة قبل نهايتها بعد أن أجرى عملية الإحماء، إلا أن مدرب العين أحمد عبدالله لم يستعن به في المباراة أمام عجمان. وفي السياق أكد إداري فريق العين ناصر الجنيبي أن اللاعبين علي الوهيبي وعمر عبدالرحمن غادرا دكة البدلاء إلى غرف تبديل الملابس بإذن من إدارة الفريق الأول، وليس هناك من شيء آخر، بعد خروج الأول من الملعب لمصلحة زميله بروسكي، وعدم إدخال الثاني للمشاركة في المباراة بعد قيامه بعملية الإحماء مع اللاعبين البدلاء. وفي المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة ذكر مدرب فريق العين أحمد عبدالله: «إن مباراتنا أمام عجمان كانت أشبه بمباريات الكؤوس، التي يكون فيها هدف كل فريق الظفر بالنقاط، قياساً بالظروف التي يعيشها الفريق حالياً، ما يؤكد أنهم كانوا مهيئين بصورة جيدة للمباراة». وأضاف عبدالله «ساورني بعض القلق بعد أن استقبلت شباكنا هدف تقليص الفارق، خصوصاً مع الفرص الكثيرة التي أهدرناها أمام مرمى عجمان، ولكن لاعبي الزعيم استطاعوا التعامل مع المباراة بشكل جيد، وحافظوا على تقدمهم حتى النهاية». وأشار عبدالله إلى أنهم يأملون في أن يكون الفوز المهم على عجمان بمثابة الانطلاقة الحقيقية للعين نحو تحديات الموسم الحالي. وفي السياق ذاته ذكر مدرب عجمان عبدالوهاب عبدالقادر: كنا نمني النفس بألا نردد عبارة «حظا أوفر» مرة أخرى، وأن نخرج بنتيجة إيجابية أقلها التعادل، والخروج بنقطة أمام خصم قوي وفي ملعبه». وأضاف عبدالقادر «كان يجب أن نحافظ على شباكنا نظيفة في النصف الأول من الحصة الأولى، ولكننا استقبلنا أهدافاً سهلة بسبب الأخطاء التي رافقت الفريق، وسنحت لنا فرصتان سهلتان لإحراز هدفين قبل تسجيل أهداف العين في مرمانا، وعندما تهدر فرصاً أمام العين فمن المؤكد خسارتك واردة». وأردف عبدالوهاب: «أثق في قدرات اللاعبين ورغبتهم في النجاح وتحقيق الطموحات، في الموسم الماضي استطعنا استعادة توازننا برغم خسارتنا في أول أربع جولات، لذلك علينا بالصبر ومعالجة الأخطاء». واختتم مدرب عجمان: «الدوري لا يزال في مراحل البداية، وفريق عجمان قادر على العودة إلى طريق الانتصارات بعد خسارتين متتاليتين تعرض لهما أمام فريقين جيدين كبني ياس والعين، والفرق التي تتمتع بإمكانات واسعة تكون قادرة على تحقيق أهدافها».
#بلا_حدود