الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022
الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022

اليوم .. اختتام الجولة التأهيلية للتلواح

 الرؤية ـ أبوظبي تختتم اليوم في بني ياس بأبوظبي الجولة التأهيلية الأولى لمسابقات التلواح ضمن منافسات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور لموسم 2013-2014، التي تنظم تحت إشراف مجلس أبوظبي الرياضي ونادي أبوظبي للصقارين. وشملت أولى جولات التأهيل في مسابقات التلواح أربع فئات (جير تبع وجير شاهين وجير وقرموشة)، كما تضمنت كل فئة شوطين للجرانيس والفروخ بما يتوافق مع البرنامج الزمني وأجندة التصفيات التأهيلية للمسابقات الثلاث في برنامج المسابقات، والذي انطلق بالتصفيات التأهيلية في تدريب الصقور بالبالون وتلته مسابقة تدريب الصقور بالطائرة اللاسلكية ومن ثم مسابقات التلواح. وتشهد مسابقتا تدريب الصقور بالبالون وتدريب الصقور بالطائرة اللاسلكية ثلاث مراحل في التصفيات التأهيلية لكل منهما، حيث انطلقت الأولى في أكتوبر الماضي والثانية في نوفمبر الجاري وتقام الثالثة في ديسمبر المقبل، فيما تجري جولات التأهيل لمسابقات التلواح على مرحلتين الأولى في نوفمبر الجاري والثانية في ديسمبر وذلك تمهيداً للمسابقات الختامية لكأس رئيس الدولة للصيد بالصقور والتي تقام خلال الفترة 17-31 يناير 2014. وشهدت التصفيات التأهيلية لمسابقات التلواح مشاركة كبيرة من جانب صقاري الإمارات والطامحين لإثراء الحدث بتفاعلهم ورسمهم للوحات تراثية تترجم خطط نادي أبوظبي للصقارين في دعم وتعزيز مسيرة الرياضات التراثية وصون رياضة الأجداد والآباء، والحفاظ على منجزات الماضي وترسيخها في وجدان الأجيال في الحاضر. ويتضمن الموسم الجديد مبادرات وخطوات محفزة بعد أن استحدث نادي أبوظبي للصقارين جائزة «صقار الموسم» في مسابقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور في نسختها وحلتها الجديدة بمجموع نقاط تميزه وتألقه في المسابقات الثلاث (التلواح لكل شوط والتدريب بالبالون لكل شوط والتدريب بالطيران اللاسلكي لكل شوط)، كما خصص النادي جوائز تشجيعية وتحفيزية للصقارين والمشاركين. وبلغ المجموع العام للمسابقات 41 شوطاً بمعدل 41 سيارة بقيمة ثمانية ملايين درهم، وجوائز مالية بقيمة سبعة ملايين وعشرين ألف درهم، ليصل المجموع الكلي للجوائز إلى 15 مليوناً و20 ألف درهم، إلى جانب ذلك تخضع جميع الصقور المشاركة في مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة إلى فحص المنشطات الذي استحدثه نادي أبوظبي للصقارين ابتداء من التصفيات التأهيلية في بادرة هي الأولى من نوعها في تاريخ مسابقات الصيد بالصقور، بهدف ضمان تكافؤ الفرص بين المشاركين والابتعاد عن المخاطر التي تهدد حياة الصقور والحفاظ على التنافس الشريف.