الثلاثاء - 29 نوفمبر 2022
الثلاثاء - 29 نوفمبر 2022

سبيت خاطر .. صائد البطولات الـ 19

 حسن عبدالرحمن ـ العين بزغ نجم سبيت خاطر مع نادي العين من أول ظهوره لاعباً في خانة المحور، وكان يعطي خانة لاعب الارتكاز وظائف وأدواراً هجومية وتهديفية، فأتقن الأدوار الدفاعية لخانة المحور وبالقدر نفسه يستثمر طاقته الهائلة وموهبته الاستثنائية في بناء الهجمات العميقة من الخطوط الخلفية، بسبب إتقانه لأدوار خانة المحور الدفاعية وزيادته عليها ببناء الهجمات الخطيرة ابتداء من الخطوط الخلفية ومن ثم القدرة التهديفية العالية. استفاد من خاصيات اللعب الخلفي في الوسط المتأخر في معرفة نقاط ضعف وقوة الفريق المنافس، وامتلك ثقافة تكتيكية عالية ميزته عن بقية زملائه، فكان يعتمد عليه المدربين الذين تعاقبوا على الزعيم علي تحليله ورؤيته التكتيكية في كشف نقاط ضعف وقوة الفرق المنافسة، ويساعدهم كثيراً على الإدارة الجيدة للمباريات وفي التحضير المسبق لما قبل المباراة. حقق سبيت خاطر الرقم القياسي في البطولات في تاريخ كرة القدم الإماراتية وعددها 19 بطولة، إذ مكنته موهبته العالية وإخلاصه وولاؤه وولعه بكرة القدم بتحقيق الانتصارات من حصد الألقاب، فكان أكثر اللاعبين مشاركة في المباريات. حين انتقل إلي صفوف الفورمولا بعد فترته المتميزة والطويلة مع الزعيم لعب في خانة صانع اللعب، مستفيداً من كل تجربته مع الزعيم في اللعب في خانة المحور. ورشحه خبراء كرة القدم ليكون أحد أفضل لاعبي الوسط في تاريخ الكرة الإماراتية، فهو لاعب ارتكاز بامتياز، يمتلك ناصية الموهبة والمهارة والاحترافية في الملعب وخارجه، ما جعل له مكانة كبيرة في قلوب عشاق البنفسج ومن بعده جماهير الفورمولا. وكانت أهم الصفحات في كتاب إنجازاته فوزه مع الزعيم بجائزة أفضل لاعب في موسمي 2001 و2004. وكانت فرحته كبيرة بتحقيق أول لقب آسيوي للزعيم في عام 2003، تحت قيادة المدرب الفرنسي ميتسو الذي كان يعول عليه كثيراً ويستفيد من ثقافته التكتيكية لما يحقق مصلحة الفريق. ومن ثم حاز مع الزعيم على المركز الثاني (الفضية) في دوري أبطال آسيا في الموسم الذي تلاه. وفاز ببطولة الأندية الخليجية 2001 مع الزعيم وكأس خليجي 18 مع الأبيض، وست مرات فوز بالدوري مع الزعيم، وفاز مرة واحدة ببطولة الدوري مع نادي الجزيرة.