الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022
الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022

في المرمى

تحكيم مهزوز من المحزن أن نشاهد أخطاء تحكيمية فادحة في كلاسيكو الإمارات الذي انتظره الجميع، خصوصاً أنه يعد الواجهة المشرقة باعتباره يمثل لقاء بين بطلي الدوري وكأس صاحب السمو رئيس الدولة السابقين. ما وقع فيه الطاقم التحكيمي لمباراة الأهلي والعين يمثل كارثة بكل ما تعني الكلمة، فالحكم كان بعيداً عن مستوى أقل الحكام في الجولة السابعة للدوري. لماذا لا تعاقبه لجنة الحكام بإسناده لإدارة مباريات دوري الرديف وبعض مباريات الأولى، فلربما تقل الأخطاء في دوري ينفق فيه من أجل الفوز بالبطولات وتفادي الهبوط. تقليعة أوروبية نزول بعض المشجعين في مباراة الأهلي والعين أمس الأول يؤكد أن مشجعينا أكثر استفادة من المباريات الأوروبية التي كثيراً ما نشاهد بعض المهوسين بالشهرة النزول إلى أرض الملعب في المباريات الكبيرة. المشجعون الذين نزلوا إلى الملعب نقلوا لنا ظاهرة سلبية من الملاعب الأوروبية، وليتهم وقفوا على كيفية مساندة الجماهير لفرقها في أحلك المواقف بدلاً من الإساءة للاعبين والإداريين في حال الخسارة. نتمنى ألا نرى تقليعات من الجماهير تفسد متعة المباريات، خصوصاً إذا علمنا أن مخرج المباراة لا يهتم بهم حتى لا يشجع محبي الشهرة على تكرار ظاهرة دخول الملعب من الجمهور.