الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

مدربكم أشعل فتيل الحادثة

أثارت تصرفات مدرب الوصل سليم عبدالرحمن (تقبيل شعار فريقه) لحظة خروجه من ملعب راشد في دبي، حفيظة جماهير النادي الأهلي في مباراة الفريقين ضمن الجولة الـ 23 من دوري الخليج العربي، والتي انتهت بفوز الفرسان (2ـ1) وتتويجه باللقب للمرة السادسة في تاريخه. وحمل عبر الـ «الرؤية» عضو مجلس جماهير الأهلي فهد الصليتي مسؤولية إشعال فتيل ما جرى من أحداث بين جماهير الفريقين عقب نهاية المباراة لمدرب الوصل، الذي أثار جماهير الفرسان بحركات استفزازية ما دفعها إلى التلفظ بألفاظ مشينة بحقه وبحق نادي الوصل. وتكرر المشهد عند حافلة الوصل، إذ حاولت جماهير الأهلي الوصول إلى اللاعبين بعد تلفظ مدرب الفريق سليم عبدالرحمن، حسب الصليتي، بعبارات مشينة بحق مشجعي الفرسان، ما دفعهم إلى التطاول اللفظي على لاعبي الوصل، مبيناً أنه حاول مراراً تهدئة عبدالرحمن وإغلاق باب الحافلة، مضيفاً أن الوضع استمر أكثر من ساعة ونصف الساعة حتى تمكنت قوات الشرطة من فض النزاع. ونفى الصليتي كسر جماهير الأهلي زجاج حافلة الوصل، متهماً جماهير الأخير التي وصفها بالناقمة، بالإقدام على هذا الفعل قبل صعود اللاعبين إليها. من جهته، أرجع رئيس مجلس جماهير الأهلي عبدالمجيد رستم ما حدث من احتكاك بين الجماهير والمدرب إلى قلة خبرة الأخير في التعامل مع هذا النوع من المباريات المشحونة، إلى جانب أن الجماهير الحاضرة من طبقات ثقافية متعددة ويصعب السيطرة عليها، منوهاً بدور العقلاء في مثل هذه المواقف. واستبعد رستم كسر جماهير الأهلي زجاج حافلة الفريق المنافس، معتبراً ما حدث في المباراة يشبه، إلى حد ما، الأحداث التي رافقت مباراة الأهلي والعين التي شهدت تعرض الحكم محمد الجلاف إلى اعتداء من مشجع لا ينتمي لأي من الفريقين. وأفاد مشجع لـ «الرؤية» رفض الإفصاح عن اسمه، بأن تأخر مغادرة جماهير الوصل المدرجات إلى حين انتهاء مشجعي الأهلي من الاحتفال مع فريقهم، تسبب في حدوث مشادات كلامية وتقاذف بزجاجات الماء الفارغة بين مناصري الفريقين.
#بلا_حدود