السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

الأهلي والجزيرة .. موعد مع التاريخ في نهائي كأس الخليج العربي

تتجه الأنظار في السابعة والنصف مساء اليوم صوب ملعب استاد هزاع بن زايد في مدينة العين، وذلك لمعايشة ومتابعة النهائي التاريخي لكأس الخليج العربي بمساه الجديد، والذي يجمع بين فريقي الأهلي بطل دوري الخليج العربي والجزيرة في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين. ويسعى الفريقان إلى تحقيق الفوز والتوشح بذهب البطولة وإضافتها لسجلات ألقابهما في دفتر التاريخ. فريق الفرسان يخطط لثلاثية تاريخية بعد أن حسم لقب دوري الخليج العربي قبل ثلاث جولات من محطة النهاية، ويسعى أبناء المدرب الروماني أولاريو كوزمين إلى التتويج بكأس الخليج العربي وإضافتها لجانب درع الدوري، ومن ثم التفرغ لموقعة أغلى الألقاب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، في مواجهة العين الشهر المقبل. في المقابل يبقى كأس الخليج العربي الفرصة الأخيرة للجزيرة لإنقاذ موسمه والخروج منه بواحد من ثلاثة ألقاب، غير أن الفورمولا يدخل المباراة منتشياً بفوزه الأخير على الريان القطري أمس الأول في الدوحة وحسم تأهله إلى دور ثمن نهائي دوري أبطال آسيا برفقة الشباب السعودي عن المجموعة الأولى. وتبدو ظروف هذه المباراة (نهائي كأس الخليج العربي) مشابهة لمباراة الجزيرة والظفرة في دور نصف النهائي في البطولة نفسها والتي حسمها الجزيرة لصالحه بركلات الترجيح، متأهلاً إلى النهائي على حساب فرسان الغربية، إذ لعب الفورمولا تلك المباراة بعد عودته مباشرة من العاصمة السعودية الرياض، وكان وقتها فائزاً على مضيفه الشباب بثلاثة أهداف في معقله وبين جماهيره. واليوم يلعب الجزيرة النهائي في مواجهة الأهلي وهو عائد من الدوحة أمس الأول وفائز بثلاثة أهداف على مضيفه الريان القطري، وضارباً موعداً في دور ثمن نهائي دوري أبطال آسيا، فهل يفعلها أبناء زينغا ويكررون سيناريو التفوق الداخلي بعد التميز الآسيوي خارج الديار؟ أم سيكون للفرسان رأي آخر ويرفضون التفريط في اللقب الثاني في موسمهم الاستثنائي؟ وعلى الملعب استعد الفريقان جيداً لمواجهة اليوم، واختتما تحضيراتهما مساء أمس على ملعب استاد هزاع بن زايد مسرح عرس الختام. وحرص المدربان على وضع اللمسات النهائية على الخطة التي يعتمدان عليها قبل انطلاق صافرة البداية. فمن يكسب الرهان .. زينغا أم كوزمين؟ كيف تأهل الفريقان للنهائي بلغ الأهلى نهائي كأس الخليج العربي بعد أن حل ثانياً في المجموعة الثانية خلف الظفرة، وجمع الفرسان في الدور التمهيدي 11 نقطة، وفي نصف النهائي واجه الشارقة متصدر المجموعة الأولى وفاز عليه بهدف دون مقابل. وتأهل الجزيرة إلى النهائي بعد أن حل ثانياً في المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة، وفي نصف النهائي تفوق الفورمولا على الظفرة بركلات الترجيح بعد أن انتهى الزمن الرسمي بالتعادل بهدفين لمثلهما. والملاحظ أن طرفي النهائي حلا في المركز الثاني في المجموعتين في الدور التمهيدي.
#بلا_حدود