الاحد - 04 ديسمبر 2022
الاحد - 04 ديسمبر 2022

النصر بطل سلة «تنشيطية دبي» للألعاب الفردية والجماعية

نظم مجلس دبي الرياضي الدورة التنشيطية الثالثة للألعاب الجماعية والفردية لأندية دبي، بمشاركة الأهلي، الشباب العربي، الوصل، النصر وحتا، تنافسوا في ألعاب كرة اليد، الكرة الطائرة، كرة السلة وكرة الطاولة. وتضم الدورة فئات الشباب والناشئين والأشبال «أ» و«ب»، وكانت فعالياتها بدأت في الأول من سبتمبر وستتواصل حتى الثالث عشر من الشهر الجاري، حيث تشهد ملاعب النادي الأهلي منافسات كرة اليد. واستضاف نادي الوصل بطولة كرة السلة في الفترة من الخامس إلى السادس من سبتمبر، حيث احتل النصر المركز الأول في فئة الشباب ونال الشباب المركز الثاني وجاء الوصل ثالثاً، وفي فئة الناشئين تصدر الوصل المسابقة بفوزين على الشباب صاحب المركز الثاني والنصر الذي تذيل الترتيب بعد خسارته لمباراتيه. وشهدت مباريات بطولة السلة تنافساً قوياً بين الفرق الثلاثة التي شاركت، وهي النصر والوصل والشباب، وقدمت الفرق مستويات طيبة وجدت الإشادة، من اللجنة الفنية التي أوصت بضرورة إقامة البطولة في الموسم المقبل، معلنة أنها ستقدم مجموعة من المقترحات للمجلس من أجل تطوير المنافسة أكثر. وفي بطولة كرة الطاولة التي استضافها نادي النصر حقق الوصل لقب فئة الأشبال بعد تفوقه على منافسه الشباب وصِيف البطولة، وفي فئة الشباب نجح النصر في احتلال المركز الأول وجاء خلفه الأهلي، بينما فاز الأهلي بكأس فئة الناشئين على حساب النصر صاحب المركز الثاني. من جانبه، كرم مدير الدورة ممثل مجلس دبي الرياضي عمر صالح الكندي اللاعبين والفرق الفائزة في مسابقات كرة السلة وكرة الطاولة، موضحاً أن الدورة تأتي انطلاقاً من الخطة الاستراتيجية للمجلس والهادفة لتطوير قطاع الناشئين والشباب. كما تجيء الدورة تنفيذاً لتوصيات الملتقيات السنوية للألعاب الجماعية والفردية التي ينظمها المجلس، وعلى وجه التحديد في الجانب المتعلق بتطوير المستوى الفني للاعبين بتوفير فرص الاحتكاك وتقديم الدعم الشامل للرياضيين الموهوبين بمختلف فئاتهم، واستثمار فترة الإجازة الصيفية فيما يفيد الشباب ويسهم في صقل مواهبهم. وأضاف: اهتمامنا بقطاع الناشئين والشباب لن يكون محصوراً في لعبة كرة القدم فقط على الرغم من الشعبية الكبيرة التي تتمتع بها، فقد اتجهنا للألعاب الجماعية والفردية الأخرى، وقد قمنا بتنظيم هذه الدورة من أجل الترويج أكثر للألعاب المظلومة، بهدف تطويرها.