الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

«زوارق أبوظبي» تعد بلقب الجولة الثانية لمونديال الفورمولا1

 يشارك فريق أبوظبي لزوارق الفورمولا1 غداً وبعد غدٍ في الجولة الثانية من بطولة العالم لزوارق الفورمولا1 في مدينة ليوزهو الصينية. وتنطلق الجولة غداً وبعد غدٍ مع أحداث سباق أفضل زمن، ثم السباق الرئيس كما هو معتاد في كل جولة، إذ أعد الطاقم الفني للفريق المعسكر المعتاد مع إعداد الزوارق المبكر من أجل المنافسة، وتجهيز المحركات والمراوح التي ستخدم الفريق وأغراض المشاركة، سواء في السباق الرئيس أو سباق أفضل زمن، وكان الجهاز الفني قد سبق في القدوم من أجل التجهيز والتحضير والإعداد. وستكون زوارق الفريق من ماركة بابا متفوقة على البقية فهي أكثر اتزاناً في المياه الحلوة، ولذلك ركز الفريق الفني بشكل كبير على تحضير الزورقين باكراً قبل الجولة، وجهزوا الإعدادات كاملة للمنافسة المرتقبة. وأكد رئيس بعثة فريق أبوظبي سالم الرميثي أن طموحات الفريق في هذه الجولة كبيرة، مشيراً إلى أن المتسابقين سيخوضون السباق بحثاً عن الفوز الأول هذا الموسم الذي يضمن لهم انطلاقة قوية للاستمرار في المنافسة في ما بعد، واستكمالاً لمسيرة التألق التي يقدمها الفريق دوماً عبر هذه البطولة. وأوضح الرميثي أن مسار سباق ليوزهو مناسب كثيراً بالنسبة إلى الفريق الذي طالما حقق الفوز في المدينة نفسها وأحرز المراكز الأولى بشكل مستمر، وكان حاضراً دوماً على منصة التتويج كل عام عدا الموسم الماضي، وأشار الرميثي «نحن بحاجة إلى الفوز هنا لدخول الجولات الثلاث المتبقية بأريحية أكبر وأفضل». ويشارك في فئة زوارق الفورمولا4 المتسابقان راشد الرميثي ومحمد المحيربي، ولفت الرميثي إلى جاهزيته لخوض سباق غد وبعده، مؤكداً أنه سيبذل أقصى ما في وسعه من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، «سأحاول الاستفادة من حصيلة الخبرة البسيطة لدي من المشاركة في السنين الماضية، وأقدم أفضل ما لدي حتى أمثل الإمارات خير تمثيل من خلال هذه المنافسة». واعتبر محمد المحيربي السباق سيكون انطلاقة وبداية من أجل جمع النقاط في سبيل المنافسة على المراكز الأولى لهذه الفئة، ولا سيما بعد التعديلات التي أجريت على الزورق الصغير والمراوح التي تم استبدالها، «ستكون هذه الجولة بداية حقيقية لطموحاتنا في الفورمولا4، ونكتب قصة نجاح جديدة لنا في هذه المنافسة». واحتل فريقنا المركز التاسع في التصنيف العالمي لفئة الفورمولا4 في الموسم الماضي، على الرغم من أن مشواره كان تدريبياً أكثر منه منافسة على الألقاب والمراكز الأولى، ولا يزال كذلك بحكم مشاركة متسابق في كل سباق، وهو ما يجعل النقاط تحسب لكل متسابق على حدة. ووجه فريق أبوظبي للفورمولا1 جزيل الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي أبوظبي البحري وداعم فريق أبوظبي ومن يقف خلف جميع إنجازاته، ووعد الأعضاء سموه ببذل كل جهد لتقديم الوجه المشرق للفريق وما يناسب سمعته كأحد أقدم الفرق المعروفة في البطولة، وقد كانت سعادة أعضاء الفريق غامرة بالإشادة التي قدمها سموه لهم أمس الأول وحديث سموه عن الآمال الكبيرة التي تعقد على الفريق في تمثيل إمارة أبوظبي خير تمثيل.
#بلا_حدود