الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

زلاتكو: الأخطاء الفردية هزمتنا أمام الجزيرة

وصف المدير الفني لفريق العين الكرواتي زلاتكو داليتش شعوره عقب خسارة فريقه من الجزيرة، في ديربي العاصمة أمس الأول، بـ «السيئ جداً». وأوضح «برغم أننا نجحنا في إحراز ثلاثة أهداف خارج ملعبنا، إلا أنها لم تكفل لنا الفوز، ولكنني متفائل بمردود أقوى في المرحلة المقبلة، قياساً بالأداء الجيد والاستحواذ على الكرة في ملعب الفريق المنافس، إذ تمكنا من فرض أسلوبنا في المواجهة، وللأسف الأخطاء الفردية هي التي مكنت الخصم من إحراز أربعة أهداف على مرمانا». وكشف زلاتكو عن تحذيره المسبق للاعبي فريقه من خطورة نادي الجزيرة، مشيراً إلى أن التفاعل مع المواجهة كان يتطلب جدية أكبر. وأضاف «أحياناً لا تجد بعض اللاعبين يعتمدون الجدية المطلوبة أثناء التدريبات، الأمر الذي ينعكس مباشرة على مردودهم في المباريات، لأنهم إذا لم يكونوا جادين في التدريب لا يمكن أن يكونوا جادين في المباراة، وحياة كرة القدم تتطلب الجدية، وكان يتوجب عليهم التفكير في مباراة الجزيرة قبل عشرة أيام وليس بعد صافرة بداية المواجهة». واعتبر المدرب الكرواتي اللقاء من أقوى مواجهات دوري الخليج العربي، موضحاً «شهدت المباراة إحراز سبعة أهداف، وكل من يشاهدها سيتفق معي بأنها كانت ممتعة ومليئة بلحظات الإثارة، ولكن الإحساس الذي ينتابني سيئ بعد نهايتها، كما ذكرت لكم لأننا على الأقل كنا نستحق التعادل». وأرجع المدير الفني للعين خسارة فريقه إلى ما أسماه بـ «الأخطاء الفردية» التي كان ثمنها الهزيمة، ذاكراً: الأخطاء الفردية كلفتنا كثيراً، سمحنا للخصم عبرها بالتقدم مجدداً، ففي بعض الأحيان يتبع اللاعبون الخطة، ولكنهم في أحيان أخرى يفتقدون إلى التركيز». ولفت زلاتكو إلى أن فريقه لعب في ظل غياب أهم ثلاثة أعمدة في تشكيلته، موضحاً «لعبنا أمام الجزيرة من غير عمر عبدالرحمن، وأسامواه جيان، وهلال سعيد أهم ثلاثة لاعبين في قائمة الفريق، ولكننا أحرزنا ثلاثة أهداف أمام فريق قوي، وفي اعتقادي افتقاد الفريق للاعبين في حجم عمر وجيان وهلال يؤثر». وأرجع المدرب غياب عموري إلى تعرضه لإصابة في مباراة الفريق الأخيرة أمام الهلال السعودي، وتقرر خضوعه لفحوصات طبية خارج الدولة.
#بلا_حدود