الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

عبدالوهاب الفجراوي: افتقدنا 6 من عناصرنا الأساسية

كشف المدير الفني لنادي الفجيرة العراقي عبدالوهاب عبدالقادر عن افتقاد ستة من لاعبيه الأساسيين لظروف مختلفة، مشيراً إلى أن النقص انطبق على منافسه الظفرة أيضاً. واعتبر عبدالوهاب أن فريقه كان الأفضل في المباراة، وافتتح التسجيل، وأتيحت له أكثر من فرصة حتى جاءت واقعة ضربة الجزاء التي طُرد على إثرها سانغو، نافياً علمه بما دار بين اللاعب والحكم. وأكد المدرب العراقي أن اللعب بعشرة لاعبين مكَّن الظفرة من الاستحواذ على الكرة، ما سمح بارتكاب العديد من الأخطاء في خط الدفاع، مضيفاً «هذا بالإضافة إلى الدور الكبير الذي لعبه لاعبا وسط الظفرة عبدالسلام وعبدالرحيم جمعة في التحكُّم بالكرة، وانطلاقات علي إبراهيم من الطرف». وأشار عبدالوهاب إلى أن فريقه حاول جهد الإمكان، ولكن أثَر النقص كان واضحاً بالتفوق العددي للظفرة والمستوى العالي للاعبي فارس الغربية حتى في البدلاء. وأثنى مدرب الفجيرة على المباراة باعتبارها تجربة جيدة لفريقه للوقوف على مستوى عدد من اللاعبين البدلاء، بالرغم من كونها مباراة تنافسية. ولفت عبدالقادر إلى أن فريقه رغم النقص العددي وجد أكثر من فرصة للتسجيل، إذ إن دفاع الظفرة كان مكشوفاً في كثير من الأوقات، ولكن اتخاذ القرار في الوقت المناسب لم يكن حاضراً لدى اللاعبين. وأضاف «الهدَّاف الجيد عملة نادرة، فعلى مستوى المواطنين مثلاً لا نجد من يسجل كثيراً سوى لاعب الجزيرة علي مبخوت»، متمنياً أن يعالج فريقه هذه المعضلة مستقبلاً. ورفض المدرب العراقي التعليق على حادثة الطرد قبل معرفة تفاصيل ما حدث، بَيْدَ أنه استدرك قائلاً «لكن اللاعب المحترف لا بد أن يمثل إضافة أداءً وأخلاقاً وسلوكاً، ومثل هذه المواقف تمثل عبئاً كبيراً على اللاعبين عندما تحدث خلال المباريات، قد تؤدي إلى خسارة المباريات».
#بلا_حدود