السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

غياب الانسجام في الفريق كبدنا 12 هدفاً في الدوري

 أعرب حارس مرمى كلباء محمد عثمان باروت (29 عاماً) عن سعادته لنجاحه بالحفاظ على شباك مرماه نظيفة دون أن تهتز في المباراة التي فاز فيها فريقه على العين. وسيساعد هذا الإنجاز على بقاء شباك الحارس نظيفة في مباراة اليوم والجولات المقبلة للموسم الكروي الحالي. وأوضح باروت لـ «الرؤية»: جرت العادة أن يستقبل مرماي هدفاً أو أكثر في أغلبية المباريات التي أخوضها كحارس مرمى أساسي، منها 12 هدفاً في المباريات الخمس الماضية في دوري الخليج العربي»، مبيناً أن الحفاظ على الشباك خالية من الأهداف في مباراة الكأس من شأنه أن يحفز باقي الفريق على إحراز نتيجة جيدة اليوم أمام عجمان في الدوري. وأضاف حارس كلباء «عانينا كثرة الأهداف التي ولجت مرمانا، وعملنا على معالجتها في التدريبات مع أعضاء الجهاز الفني واللاعبين»، وعلى المستوى الشخصي فقد دخلت مع نفسي في تحدٍ في مباراة العين ونجحت في ذلك التحدي، وسأجتهد بشكل أكبر لأن أحمي عريني في مباراة اليوم إذا شاركت. وأكد باروت أن الأهداف الكثيرة التي هزت مرمانا في المباريات الماضية لا تعكس واقع الأداء الذي قدمناه في تلك المباريات، مرجعاً كثرة الأهداف إلى عدم الانسجام والتجانس اللذين كان يبحث عنهما الفريق في السابق، مشيراً إلى أن معظم اللاعبين، بل أكثر من نصف الفريق جدد، سواء المحترفين الأربعة أو لاعبي الوسط علي إبراهيم وسند علي وفريد إسماعيل. وثمّن حارس كلباء دور مدربي حراس المرمى في الجهاز الفني لاتحاد كلباء، وتحديداً الكابتن نيلسون الذي يتميز بكفاءة عالية، مؤكداً أنه أعاد إليه الثقة بنفسه، فضلاً عن المدرب فينيسوس سواريز الذي كانت لتوجيهاته الأثر الأكبر في تحسن مستوى الفريق. ووعد باروت إدارة النادي وجمهور الفريق ببذل المزيد لتظل شباكه نظيفة، بما يؤمّن نجاحات مستقبلية طيبة للفريق، مؤكداً أنه يحمل في داخله حلمين الأول مساعدة اتحاد كلباء على البقاء، وأن يكون ناديه الحالي بوابة العبور إلى المنتخب الإماراتي.
#بلا_حدود