السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

خميس ينتزع ذهبية رفعات القوة ويرفع غلة المعدن النفيس إلى 4

أهدى بطلنا الأولمبي محمد خميس الإمارات ميدالية ذهبية في دورة الألعاب الآسيوية البارالمبية إنشيون 2014 بعد أن فاز بالمركز الأول أمس في مسابقة رفعات القوة. وحقق خميس رقماً آسيوياً جديداً 232 كلغ، معززاً إنجازات بعثة منتخبنا الوطني لرياضة المعاقين في آسياد إنشيون. وأكد محمد خميس أن فرسان الإرادة لم يقصروا وأوفوا بالوعد، مشيراً إلى أن إنجازات إنشيون تعد بكل المقاييس مكسباً جديداً لرياضة المعاقين بالدولة. وأوضح البطل الإماراتي «أتقدم بالشكر من بعد الله على هذا الإنجاز لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد الذي وفر لي أفضل الأطباء لإكمال فترة علاجي، والشكر أيضاً للمدرب تيتو قاسم الذي بذل معي مجهوداً مقدراً طوال فترة الإعداد حتى أصل لهذا المستوى، وكذلك الإداري عبدالله حسن واتحاد الإمارات لرياضة المعاقين الذين وفروا لنا كل عوامل النجاح. وأهدى خميس الميدالية الذهبية للقيادة في الدولة على اهتمامها بشريحة المعاقين ودعمها المتواصل في كل المشاركات الخارجية، منوهاً إلى أنه كان قريباً من تحطيم الرقم العالمي في هذه البطولة وواعداً في الوقت ذاته بتحطيمه في ريودي جانيرو في البرازيل 2016. الهاملي: خميس انتزع الذهب عن جدارة وصف رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين عضو اللجنة البارالمبية الدولية محمد محمد فاضل الهاملي إنجاز محمد خميس بالمستحق، مشيراً إلى أن اللاعب عزز جدارته في رفع الأثقال. وذكر الهاملي «الإنجاز يعد أقل هدية يقدمها فرسان الإرادة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة». سفارة الدولة تحتفل بالوفود المشاركة نظمت اللجنة البارالمبية الإماراتية، بالتعاون مع سفارة الدولة بكوريا حفل استقبال للوفود المشاركة بالألعاب الآسيوية البارالمبية مساء أمس الأول، تخلله عرض فيلم وثائقي وصور لإنجازات أبطال الإمارات التي خاضها فرسان الإرادة في مختلف المحافل السابقة. ورحب محمد محمد فاضل الهاملي بالوفود، مؤكداً أن اللجنة البارالمبية الإماراتية تعمل على تطوير رياضة المعاقين في مختلف الرياضات، وتعمل على إضافة رياضات جديدة ينتفع بها أبناؤنا من ذوي الإعاقات المختلفة. وحضر الحفل سفير الدولة في كوريا الجنوبية عبدالله خلفان الرميثي، بجانب العديد من رؤساء وفود الدول الآسيوية المشاركة، بالإضافة لأعضاء اللجنة البارالمبية الإماراتية وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين. الرميثي: إنجازات فرسان الإرادة فخر لنا جميعاً أعرب سفير الدولة في كوريا الجنوبية عبدالله خلفان الرميثي عن سعادته البالغة بإنجازات فرسان الإرادة خلال هذا الوقت القصير، مؤكداً أن رفع علم الدولة في المحافل الخارجية أكبر إنجاز وشرف كبير لنا جميعاً. وذكر الرميثي «إن هذه الإنجازات لم تأت من فراغ، وإنما كانت ثمرة تكامل الجهود والذي انعكس إيجاباً على مشاركة «فرسان الإرادة» في مختلف المحافل الرياضية السابقة»، مؤكداً أن سفارة الدولة سخرت إمكاناتها كافة لتذليل كافة العقبات أمام المنتخب، وذلك تطبيقاً لأهدافنا في الاهتمام بأبناء الوطن خارج الدولة. وأفاد سفير الإمارات لدى كوريا بأن جميع لاعبي الإمارات وضعوا علم الدولة أمامهم أثناء المنافسة، وبذلوا كل ما في وسعهم في هذا المحفل الآسيوي الضخم للتمثيل المشرف لدولة الإمارات العربية المتحدة، خاتماً حديثه بتهنئة اللاعبين الحاصلين على الميداليات، ومشجعاً من لم يحالفه الحظ في المحافل المقبلة. بن خادم: خميس يعود بقوة أوضح نائب رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين طارق سلطان بن خادم أن بطلنا محمد خميس عاد من جديد، وذلك بعد الإصابة التي حرمته الميداليات خلال مشاركاته السابقة، مثبتاً أنه بطل في الميادين الأولمبية والآسيوية والعالمية، مشاركاً مع زملائه في رفع علم الإمارات في منصات التتويج. وثمن بن خادم وصول عدد الميداليات حتى الآن في آسياد إنشيون إلى 25 ميدالية من بينها أربع ذهبيات، مؤكداً أنه إنجاز كبير بكل المقاييس، ويشير إلى أن دولة الإمارات تتقدم إلى الأمام بفضل دعم القيادة لفرسان الإرادة، آملين أن نستمر في مسيرة إنجازاتنا خلال المحافل المقبلة أهمها ريودي جانيرو بالبرازيل 2016. العصيمي: نحضر للجمعية العمومية في أبوظبي أكد نائب رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية ونائب رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين ماجد عبدالله العصيمي أن الهدف من هذا الحفل هو التحضير المسبق لأعمال الجمعية العمومية والتي تستضيفها العاصمة أبوظبي ديسمبر المقبل. وأفاد العصيمي بأنهم يعتزمون عقد شراكات جديدة يستطيعون من خلالها تبادل الخبرات المشتركة وتوطيد العلاقات بين اللجنة البارالمبية الإماراتية واللجان البارالمبية الآسيوية كافة على مستوى القارة الصفراء، والتي تعد من أهداف الخطة الاستراتيجية للجنة البارالمبية الإماراتية للحفاظ على المكتسبات التي حققتها اللجنة خلال الفترة السابقة وتفعيلها بصورة أعم وأشمل على المستوى الإقليمي والعالمي. المظلوم: فرسان الإرادة أوفوا بالوعد أفاد رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية في اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين أحمد سالم المظلوم بأن فرسان الإرادة أوفوا بالوعد في آسياد المعاقين، مشيراً إلى أن الإنجازات تخطت الألعاب الآسيوية البارالمبية السابقة في جوانزهو 2010 والتي حققنا فيها 11 ميدالية ملونة. ولفت مظلوم إلى أن العدد الآن تخطى الضعف، وهذا يدل على التخطيط السليم لاتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، مبيناً أن هناك تقدماً كبيراً في مستوى لاعبينا، وخصوصاً الشباب في كل الألعاب التي شاركنا فيها. وثمن رئيس لجنة المنتخبات المراكز التي حققها لاعبونا الشباب لأول مرة في مشاركاتهم الخارجية، موضحاً أنها أرقام مبشرة بمستقبل باهر لهم في المحافل المقبلة. الحكم الحمادي: سعيد بإنجاز خميس أعرب حكمنا الدولي أحمد محمد حسن الحمادي عن سعادته بالميدالية الذهبية التي حققها البطل محمد خميس وبكل إنجازات فرسان الإرادة. وأفاد الحمادي بأنهم حاولوا إنزال خميس في أوزان جديدة ولكن تبين لنا أن هذا هو وزنه الحقيقي الذي أحرز به الذهبية، وهي نتيجة للإعداد الجيد طوال فترة المعسكر والاهتمام والمتابعة. وأوضح الحكم الدولي «كان من المفترض أن أكون في منصة التحكيم، ولكني فضلت أن أكون بعيداً عنها، ولاحظنا أن الحكام منحوا خميس المحاولات الصحيحة، متوقعاً له المزيد من النجاحات والإنجازات في البطولات المقبلة. المدرب تيتو قاسم يتوقع المزيد من الإنجازات لخميس ثمن المدرب تيتو قاسم الرقم الجديد الذي حققه بطلنا الذهبي محمد خميس، مشيراً إلى أن ما تحقق في آسياد إنشيون نتيجة للإعداد الجيد وإصرار وعزيمة بطلنا الأولمبي بالعودة إلى منصات التتويج بعد تعافيه من الإصابة. وذكر قاسم «محمد خميس أعد نفسه جيداً وكان هدفه الذهبية وحقق هدفه برقم جديد وهو 232، بعد أن كان رقمه السابق 227، وبكل تأكيد سيمنحه هذا الإنجاز الدافع لمواصلة تحطيم الأرقام في البطولات المقبلة في بطولة آسيا وأولمبياد البرازيل وأتوقع له أرقاماً جديدة». عبدالله حسن: نمتلك نخبة من الأبطال أكد إداري فريق رفعات القوة عبدالله حسن أن دولة الإمارات تمتلك نخبة من الأبطال يمتلكون الموهبة، ونحن بفضل الله استطعنا أن نوجه لاعبينا نحو الطريق الصحيح من خلال إعدادهم للظهور بهذا الشكل. وأشار حسن إلى أنه لا بد من إعداد جيل جديد من اللاعبين لحمل الراية وإكمال مسيرتنا التي بدأناها للاستمرار في مسلسل الإنجازات، بعد أن أضحت رياضة المعاقين الإماراتية تحققه في جميع مشاركاتها. وهنأ إداري فريق رفعات القوة البطل محمد خميس بالميدالية الذهبية.
#بلا_حدود