الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

المهندس ينتهج تكتيك «21» للحفاظ على لقب «22»

يتحصَّن منتخب الإمارات الأول لكرة القدم بقيادة المدرب المواطن مهدي علي بالصمت في «خليجي 22»، بعيداً عن عيون وسائل الإعلام لإبعاد اللاعبين عن أي ضغوط نفسية، قبل بدء مشوار الأبيض في البطولة التي تنظم في العاصمة السعودية الرياض في الفترة من 13 إلى 26 الجاري. وأوضح لـ «الرؤية» عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم رئيس اللجنة الإعلامية ناصر اليماحي أن مهدي يفضل السرية التامة في العمل بهدف عدم الاختراق والاجتهاد اللذين من شأنهما التأثير على اللاعبين، مضيفاً «هذه الأمور من اختصاص المنسق الإعلامي للمنتخب فهو حلقة الوصل بين اللاعبين والإعلام والجهازين الفني والإداري». ويفضل مهدي، حسب اليماحي، الالتقاء بوسائل الإعلام عبر المؤتمرات الصحافية فقط، مشيراً إلى أن هذا الأسلوب أثبت نجاحه في بطولة خليجي 21 التي توج الأبيض بلقبها في المنامة 2013. من جانبه ثمَّن نائب رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم رئيس لجنة المنتخبات عبيد سالم الشامسي حرص مدرب منتخب الإمارات على فرض سرية تامة على الأبيض لعدم التشويش وتشتيت فكر اللاعبين قبل انطلاق الحدث الخليجي الأبرز. وتسعى بعض المنتخبات الخليجية، خصوصاً التي تلعب في مجموعة الأبيض إلى مراقبة تحضيراته، لمعرفة نقاط القوة والضعف في صفوف اللاعبين، وخطط وطريقة اللعب التي ينتهجها الجهاز الفني. ويستهل منتخب الإمارات مبارياته في البطولة في 14 الجاري بلقاء نظيره المنتخب العُماني، فيما يواجه نظيره العراقي يوم 17 من الشهر ذاته، على أن يختتم مبارياته في الدور الأول يوم 20 أمام المنتخب الكويتي.
#بلا_حدود