الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

«العنابي» و«الجوارح» .. صراع المركز الثالث

يشهد ملعب استاد آل نهيان بنادي الوحدة في العاصمة أبوظبي في الخامسة وخمس وأربعين دقيقة مساء اليوم موقعة الوحدة والشباب ضمن مباريات الجولة الـ 18 من مسابقة دوري الخليج العربي. ويتنافس الفريقان على المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا العام المقبل، إذ يحتل الوحدة المركز الرابع برصيد 32 نقطة، بينما يحتل الشباب المركز الثالث برصيد 33 نقطة. ويبحث مدرب الوحدة السعودي سامي الجابر عن أول انتصار له مع الفريق منذ توليه المهمة في الشهر الماضي، إذ خسر مباراته الأولى أمام السد القطري في ملحق أبطال آسيا بركلات الترجيح، بعد أن انتهي الزمن الرسمي بالتعادل بأربعة أهداف لمثلها قبل أن يخسر أمام الشارقة في الجولة الماضية من دوري الخليج العربي بنتيجة أربعة أهداف دحرجت الفريق إلى المركز الرابع على قائمة ترتيب الدوري. ويرغب «العنابي» في تجديد فوزه على الشباب هذا الموسم خصوصاً أن الفوز يضع الفريق في المركز الثالث ويقربه من التأهل لدوري أبطال آسيا في العام المقبل، كما أن الفوز يمنح الأمل للفريق للمنافسة على لقب الدوري. وأكد المدير الفني لفريق الوحدة، السعودي سامي الجابر على أنه يعشق العمل تحت الضغط، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن متعة كرة القدم تكمن في العمل تحت الضغط وهو ما يولد الإبداع وتجويد الأداء. وشدد الجابر في المؤتمر الصحافي التقديمي قبل المباراة في مقر النادي أمس الأول على أهمية مواجهة الشباب اليوم، معتبراً إياها منعطفاً مهماً للطرفين في دوري الخليج العربي. وأضاف الجابر «بكل تأكيد استفدنا من فترة توقف الدوري، في استرجاع قوتنا وتصحيح أخطائنا، وسلاح الوحدة يكمن في جمهوره، ونحن قادرون على إسعاده في مواجهة صعبة أمام الشباب في لقاء كبير نركز عليه منذ فترة طويلة، والحديث عن الماضي لن يفيد الوحدة في مشواره بالدوري». وتابع «لا أود الحديث فنياً عن المباراة وهي تتكلم عن نفسها، خصوصاً أن الفريقين يتنافسان حالياً على المركز الثالث». وشكر الجابر جماهير العنابي، مؤكداً أنها تمثل اللاعب رقم واحد في تشكيلة الوحدة، لافتاً إلى أنه لاحظ الأهمية والدور الكبير لها منذ توليه الإدارة الفنية للفريق ملمحاً إلى التشجيع المتواصل في المباراتين اللتين أشرف عليهما أمام السد في دوري أبطال آسيا وأمام الشارقة في الجولة الماضية من دوري الخليج العربي. وناشد المدرب السعودي جمهور الوحدة بالتواجد في مدرجات استاد آل نهيان في مباراة اليوم وتوفير الدعم اللازم للاعبين، منوهاً بأن المباراة لن تكون سهلة، خصوصاً أنها في مواجهة فريق يؤدي بمستويات جيدة وهو الفريق الوحيد من فرق المقدمة الذي لم يخسر في الجولة الماضية. من جانبه، أكد متوسط دفاع الوحدة حسين فاضل على أهمية المباراة وضرورة الفوز فيها حتى يستعيد الفريق توازنه ومنافسته لفرق المقدمة. وشدد حسين على صعوبة المباراة، خصوصاً أنها تأتي بعد خسارة الفريق في الجولة الماضية وأمام المنافس المباشر للوحدة على المركز الثالث. وأشار إلى أنهم استعدوا جيداً للمباراة بتدريبات مكثفة وأن جميع زملائه اللاعبين عقدوا العزم على إعادة البسمة لجماهير العنابي. واستعد «أصحاب السعادة» جيداً للمباراة بتدريبات متواصلة طوال فترة التوقف أشرف عليها المدير الفني للفريق سامي الجابر وشارك فيها نجوم الفريق، واستهدفت التدريبات علاج الأخطاء التي صاحبت أداء العنابي في المباراتين السابقتين. واتسمت التدريبات بالروح المعنوية العالية والحماس وهو ما ركز عليه المدرب كثيراً بهدف إخراج اللاعبين من دائرة الإحباط والاستعداد النفسي الجيد لبقية الاستحقاقات. ويفقد الوحدة في المباراة خدمات مهاجمه الأرجنتيني سباستيان تيغالي الذي يتأهب للسفر إلى الدوحة في اليومين المقبلين، لإجراء فحص طبي للاطمئنان على إصابته، كما يغيب المدافع حمدان الكمالي للسبب ذاته، وعادل عبدالله للإيقاف. من ناحيته، يسعى فريق الشباب عبر هذه المباراة إلى الثأر من هزيمته 1 ـ 2 التي مُني بها على أرضه ووسط جماهيره، كما يريد الابتعاد بالمركز الثالث والدخول في المنافسة على لقب الدوري. وحقق الجوارح الفوز في الجولة الماضية على ضيفه اتحاد كلباء بهدفين لهدف ليرتقي إلى المركز الثالث مستفيداً من تعثر منافسه الوحدة أمام الشارقة. ويتطلع الفريق الضيف في مباراة اليوم إلى مواصلة انتصاراته وإسعاد جماهيره وحصاد نقاط مباراة اليوم من منافسه على المركز الثالث.
#بلا_حدود