الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

صعود دبي 2021

حقق فريق فهود زعبيل الفوز على فريق الكوماندوز بنتيجة 3 ـ 0، وبأشواط (25 ـ 23، 25 ـ 12، 25 ـ 15)، ضمن دورة ند الشبا الرمضانية أمس الأول، والجارية حالياً على صالة ند الشبا الرياضية في دبي. وسجل الفهود أول فوز لهم في البطولة، بينما خسر الكوماندوز مباراته الثانية على التوالي، بعدما خسر في الجولة الأولى أمام دريم دبي بالنتيجة نفسها. ووضع اللبناني كريستيان عساف لاعب فريق فهود زعبيل أول بصمة مع فريقه الجديد بتسجيل أول نقطة على الشبكة، وعلى الرغم من أن الكوماندوز تقدم 2 ـ 1 عن طريق مواطنه جايسون شقيه، فإن عبدالرضا غانم عدّل للفهود 3 ـ 3. وشهدت الدقائق الأولى من الشوط الأول تألق اللاعبين العرب في الفريقين، حيث سارت المواجهة نقطة بنقطة، لتصل إلى 7 ـ 7، حيث اعتمد فهود زعبيل على الإرسال القوي والضربات الساحقة عن طريق عساف. واقترب الكوماندوز من حسم الشوط الأول 22 ـ 20، حينما حاول الفهود تعديل الأوضاع، وبالفعل عادلوا النتيجة 22 ـ 22، ليطلب مدرب الكوماندوز وقتاً مستقطعاً لفريقه، ووضع عساف من إرسال ناجح فريقه في المقدمة 23 ـ 22، وحسمها كريستيان عساف 25 ـ 23 ليفوز فهود زعبيل بالشوط الأول. وعاد فهود زعبيل للتحكم في زمام الشوط الثاني من بدايته، ليتقدم 2 ـ 1، ورد المتألق نبيل حمزة بتسديدة نارية لا تصد ولا ترد، معادلاً نتيجة المباراة 2 ـ 2، وقدم عساف أداء ممتعاً بضرباته الساحقة، إضافة إلى قوة الفهود في حائط الصد ليتقدموا 5 ـ 3. وتحولت المباراة بعد الوقت المستقطع الذي طلبه مدرب فهود زعبيل، لتتغير النتيجة تماماً، وتصبح 13 ـ 5، بينما حاول لاعبو الكوماندوز العودة للمباراة، محتجين على إحدى الكرات، وطلبوا اللجوء إلى عين الصقر التي حسمت النقطة لفريق فهود زعبيل طبقاً لقرار الحكم. وبدأ فهود زعبيل الشوط الثالث بقوة من أجل حسم المباراة لصالحه، وعدم ترك فرصة للمنافسة في العودة بالنتيجة، ليحسمها فهود زعبيل 25 ـ 15، ويفوز بالمباراة 3 ـ 0، وفاز عبدالرضا غانم لاعب فريق فهود زعبيل بلقب أفضل لاعب في المباراة. خروج إكسيوم التحق فريق «دبي 2021» بـ «زعبيل» في المركز الأول برصيد ثلاث نقاط لكل منهما، إثر تغلبه على فريق إكسيوم أمس الأول بنتيجة 3 ـ 0. وغادر فريق «إكسيوم» منافسات كرة الطائرة، بعدما خسر مباراته الثانية في بطولة ند الشبا الرياضية أمام «دبي 2021» بثلاثة أشواط دون رد، بواقع 25 ـ 20، 25 ـ 16، ثم 25 ـ 14. وجاءت المباراة قوية من جانب «دبي 2021» الذي تقدم في الدقائق الثلاث الأولى 5 ـ 1، ثم 7 ـ 2، ما دفع «إكسيوم» إلى ارتكاب أخطاء عدة في الاستقبال، خصوصاً على مستوى الإرسال، فاسحاً المجال أمام «دبي 2021» لتسجيل نقاط إضافية والتقدم بثبات في الشوط الأول. وطلب مدرب «إكسيوم» وقتاً مستقطعاً بحثاً عن إعادة ترتيب الأوراق، ووقف نزيف خسارة النقاط بسهولة، لكنه عجز عن إيجاد وصفة العلاج، واستمر «دبي 2021» في التقدم وعمق النتيجة إلى مستوى 21 ـ 9. وواجه «إكسيوم» الصعوبات نفسها التي عانى منها في المباراة الأولى عندما خسر من زعبيل بثلاثة أشواط دون رد، وغاب الانسجام عن لاعبيه، ولم يستفد من وجود الدولي الجزائري علي قربوع في صفوفه. وحاول «إكسيوم» تغيير صورته في الشوط الثاني وتقدم 3 ـ 2، لكنه عجز مرة أخرى في مجاراة منافسه بقيادة المدرب عيسى حسن، الذي قرأ جيداً المباراة وأحبط كل محاولات «أكسيوم» في العودة.
#بلا_حدود