الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

الإمبراطور يقسو على النواخذة ويقفز إلى مربع الكبار

تغلب نادي الوصل على مستضيفه دبا الفجيرة أمس، بثلاثة أهداف مقابل لا شيء، على استاد نادي الفجيرة ضمن مباريات الجولة الـ 12 من دوري الخليج العربي، وسجل للإمبراطور الهدف الأول اللاعب البرازيلي كايو كانيدو في الدقيقة 53. وضاعف الوصل النتيجة بهدف عن طريق اللاعب ياسر سالم في الدقيقة 74 من تمريرة عبدالله الجنيبي، وشهدت الدقيقة 88 من عمر المباراة هدفاً مميزاً عن طريق محترفه فابيو دي ليما، لينتهي اللقاء بفوز الإمبراطور بثلاثية نظيفة. وبهذه النتيجة رفع الامبراطور رصيده إلى النقطة الـ 21 في المركز الرابع مؤقتاً، فيما تجمد رصيد النواخذة عند النقطة الـ 14. وأكد المدير الفني لنادي الوصل، الأرجنتيني غابرييل كالديرون، أن فريقه لا ينافس على لقب دوري الخليج العربي، مبيناً أن النادي لا يمتلك عدداً كبيراً من اللاعبين المميزين، الذين ينافس بهم من أجل الحصول على الألقاب. وأوضح في المؤتمر التقييمي أمس، عقب مباراة فريقه أمام دبا الفجيرة «سعداء بهذه النتيجة، الفريق أصبح يقدم نتائج طيبة، وفي المقابل لا نضمن التتويج، لأننا لا نملك لاعبين دوليين كلاعبي العين أو الأهلي على سبيل المثال». ولفت المدرب إلى أنهم يمتلكون سبعة أو ثمانية من العناصر الجيدة فقط، فيما تمتلك الأندية المنافسة على اللقب أضعاف هذا العدد من المواطنين والأجانب، مشيراً إلى أن إدارة النادي وبالتنسيق مع الجهاز الفني، يعملون من أجل استقطاب لاعبين أكفاء يدعمون بهم صفوف الإمبراطور للمنافسة على التتويج محلياً وخارجياً. من جهة ثانية، أبدى المدير الفني لفريق دبا الفجيرة الألماني ثيو بوكير حزنه على نتيجة المباراة التي خسرها أمس أمام الوصل، مبيناً أن حالة الطرد التي تعرض لها لاعب الفريق أثرت في أداء اللاعبين ومن ثم نتيجة اللقاء. وأوضح في المؤتمر الصحافي بعد المباراة «أضعنا فرصاً عدة، خصوصاً في شوط المباراة الأول، ولا أرمي باللوم على المحترف كابي، لأننا نلعب كمجموعة».
#بلا_حدود