الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

300 لاعب في بطولة اليوم الوطني للجودو

تنطلق اليوم بطولة اليوم الوطني المفتوحة للجودو على صالة الاتحاد الرئيسة في منطقة المشرف في أبوظبي برعاية رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ محمد بن ثعلوب الدرعي. وتأتي البطولة بتنظيم المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ بالتعاون مع اتحاد الرياضة المدرسية، وتتجدد انطلاقتها وسط مشاركة أكثر من 300 لاعب على مستوى الأندية والمراكز من مختلف الفئات السنية على مستوى الدولة للفرق والفردي. وتبدأ مناشط الاحتفالية الصباحية التي تنظمها اللجنة المنظمة بمشاركة صفوة من اللاعبين الصاعدين تعقبها منافسات البطولة التي ستشهد اختيار المنتخب الوطني للناشئين والشباب للانضمام للمعسكر الداخلي تمهيداً للمشاركة في المعسكر الخارجي الذي تقرر في النمسا في الفترة من السادس حتى الـ 15 من يناير المقبل استعداداً للعديد من المشاركات الخارجية الإقليمية والدولية. وعممت اللجنة الفنية لائحة البطولة على الفرق المشاركة بهدف الاطلاع عليها مبكراً، ما يسهم في نجاح البطولة التي تنظم مبارياتها على صالة الاتحاد الرئيسة. وأكدت اللجنة المنظمة ضرورة تقيد الفرق بالمواليد المحددة لكل فئة، ويسمح للعب في الفئة الكبرى لعام واحد فقط مع تعهد كتابي من المدرب، وسمحت اللائحة لكل لاعب باللعب في فئة عمرية واحدة فقط، ولا يسمح لأي لاعب أن يمثل مركزين في الموسم الواحد، ويحق لكل مركز إشراك لاعبين اثنين كحد أقصى في الوزن الواحد، ويحق لكل مركز تدريب اختيار وزنين من كل فئة كحد أقصى لإشراك ثلاثة لاعبين. وأكد رئيس اتحاد الإمارات للمصارعة والجودو والكيك بوكسينغ محمد بن ثعلوب الدرعي، أن الاتحاد يركز بشكل كبير على المنافسات المحلية، عبر البطولات التي ينظمها بمشاركة 18 نادياً ومركزاً على مستوى مختلف إمارات ومدن الدولة، مشيراً إلى أن الاهتمام بالفئات العمرية لمرحلة الأشبال والناشئين والشباب، يلقى أهمية قصوى من جانب إدارة الاتحاد والأجهزة الفنية، كونها النواة لبناء جيل متميز في لعبة الجودو التي بدأت تتسع قاعدة الممارسين لها في الفترة الأخيرة، ما يؤكد نجاح مساعي الاتحاد في ترسيخ مفهوم أهمية ممارسة مثل هذا النوع من الرياضات القتالية الأولمبية، التي لها انعكاسات إيجابية على سلوكيات الشباب في المجتمع، على اعتبار أن لعبة الجودو تدخل في نطاق الألعاب الأولمبية، وتعتبر من أكثر الرياضات ممارسة.
#بلا_حدود