الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

التوازن مفتاح العبور

طالب رياضيون مدرب المنتخب الإماراتي مهدي علي باللعب بتوازن في المواجهة المقبلة أمام السعودية الثلاثاء المقبل في التصفيات الآسيوية المزدوجة لقارة آسيا. وأوضح الرياضيون لـ «الرؤية» أن التوازن في الأداء بين الدفاع والهجوم مع اختيار التشكيل الأمثل منذ بداية المباراة بالإضافة إلى تفعيل سلاح الجمهور جميعها تمثل مفتاح العبور إلى الأدوار التالية للوصول إلى المونديال. واعتبر لاعب المنتخب الإماراتي وفريق العين سابقاً والمحلل الفني ماجد العويس أن الأبيض خرج بالمطلوب من مباراته أمام فلسطين بتحقيق الفوز بهدفين نظيفين، وحصد نقاطها الثلاث التي يحتاجها في مسيرته نحو خطف إحدى بطاقات أفضل الثواني. وأضاف «المباراة لم تكن جيدة من جانب الأبيض في شوطها الأول، حيث لم يُحالف مدرب المنتخب التوفيق في التشكيل الذي بدأ به المباراة، وكان غريباً البداية بأحمد علي في وجود محمد عبد الرحمن، ما أربك خط الوسط، ولكن مهدي علي عالج هذا الخطأ في الشوط الثاني بدفعه بمحمد عبد الرحمن الذي ظهر انسجامه الكبير مع شقيقه عمر». وأردف العويس «في مباراة السعودية يجب اللعب بتوازن دفاعاً وهجوماً وعدم الاندفاع غير المحسوب، ولا بد من التهيئة والإعداد النفسي الجيد للاعبين فيما يتعلق بالشعور بالضغط، خصوصاً أن الأخضر ضمن تأهله ويخوض المباراة بأريحية كبيرة، لذلك التوازن مهم جد في أداء منتخبنا، مع تفعيل الأطراف بشكل أفضل مما كان عليه الحال في مباراة فلسطين التي غابت فيها فعالية الأطراف إلا من محاولات الحمادي، كما يجب تقريب عموري لخط 18 الخصم». من جهته اعتبر لاعب المنتخب الإماراتي وفريق الوحدة سابقاً والمحلل الفني عادل مطر أن فرصة الأبيض أكبر لخطف بطاقة أفضل الثواني بعد الفوز على منتخب فلسطين، مبيناً «علينا معالجة الأخطاء التي ظهرت في مباراة فلسطين، وأهمها عدم فعالية أطراف الملعب في الشق الهجومي»، موضحاً «الضغط الهجومي الكاسح مع التنظيم الدفاعي ووضوح الأدوار سبيلنا لخطف نقاط الأخضر». وأكد لاعب المنتخب الإماراتي والعين سابقاً والمحلل الفني عبد الله علي أن الأبيض مصيره بيده لا بيد غيره في إمكانية التأهل ضمن أفضل الثواني، مبيناً «هنالك تقارب كبير في عدد نقاط المنتخبات الأخرى التي تتنافس على بطاقة أفضل الثواني، والفوز على السعودية يكفي لضمان التأهل وخطف بطاقة الثواني». واعتبر علي أن البطاقات الصفراء التي نالها لاعبو الأبيض في مباراته أمام فلسطين لم تكن مبررة، وتابع «شخصياً أعتبرها بسبب الاستهتار وعدم تقدير المسؤولية، وليس بسبب تعنت الحكم الأسترالي. والمؤكد أن مدرب المنتخب عليه الاستفادة من دروس اختيار للتشكيل الذي لم يحالفه التوفيق في بعض عناصره في مباراة فلسطين، ولكن في ظل الواقع الماثل بالغيابات يجب على مدرب المنتخب العمل على تأمين الخط الخلفي بالأدوار الواضحة لعناصره. وأعتقد أن دخول برمان كلاعب محور سيمثل إضافة كبيرة، فهو لاعب ذو إمكانات كبيرة في التغطية وتأمين ظهر الفريق وإتاحة الأريحية للاعبي وسط الملعب المهاجمين».
#بلا_حدود