الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

الرشيدي سادساً في "أم الألعاب"

حافظ منتخب الإمارات على صدارته للدول الخليجية في الترتيب العام في دورة الألعاب البارلمبية ريو 2016، برصيد ذهبيتين وثلاث فضيات، فيما حل «أبيض فرسان الإرادة» على الصعيد العربي في المركز الرابع. ويتصدر المنتخب التونسي العرب برصيد ست ذهبيات وست فضيات وخمس برونزيات، يليه المنتخب المصري في المركز الثاني برصيد ثلاث ذهبيات، خمس فضيات، ثلاث برونزيات، فيما جاء المنتخب الجزائري في المركز الثالث برصيد ذهبيتين وخمس فضيات وست برونزيات، كما أن منتخبنا يأتي في المركز 34 على صعيد الدول المشاركة التي يبلغ عددها 160 دولة. وأكد محمد خميس بطلنا الذهبي أن فخر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بفرسان الإرادة يعكس حرص القيادة على التواصل مع أبنائها في جميع المجالات، ما يضاعف من مسؤوليتهم خلال المرحلة المقبلة التي تستحوذ على قدر كبير من الأهمية وتقدير المسؤولية، خصوصاً أن أسمى الأعمال الوطنية تتمثل في رفع علم واسم الإمارات عالياً خفاقاً في جميع المحافل القارية والدولية. من جانبه أكد بطلنا الذهبي محمد القايد أن اهتمام القيادة مسؤولية جديدة تحتم على كل لاعب أن يبذل قصارى جهده في المرحلة المقبلة من أجل ترك بصمة جديدة تعزز النجاحات التي ظلت تحققها رياضة ذوي الإعاقة. وأضاف القايد «نتمنى أن نكون عند حسن ظن قيادة وشعب الإمارات من أجل السير على درب الإنجازات لتحقيق ما يصبوا إليه كل رياضي أو رياضية منتسبين لذوي الإعاقة». من ناحيته أفاد بطلنا الفضي عبد الله سلطان العرياني بأن اهتمام القيادة عزز من قدرات وعزيمة فرسان الإرادة لمواجهة التحديات واعتلاء منصات التتويج، مبيناً أن المرحلة المقبلة تطلب جهداً كبيراً بعد الإنجازات التي تحققت في «ريو». وأوضح «إن جميع اللاعبين على قدر التحدي والمسؤولية الملقاة على عاتقهم من أجل إسعاد الشارع الرياضي بمختلف ألوان طيفه، وخصوصاً أن ثقته في فرسان الإرادة لم تأت من فراغ» المركز السادس من ناحية أخرى حصلت سهام الرشيدي لاعبة منتخبنا على المركز السادس خلال مشاركتها أمس الأول في مسابقة القرص، حيث كان المركز الأول من نصيب الجزائر، بينما جاءت إيرلندا في المركز الثاني، ونيجيريا ثالثاً. نورة الكتبي أمل فتاة الإمارات اليوم يختتم منتخبنا النسائي مشاركته في «ريو» اليوم بمشاركة البطلة نورة الكتبي في مسابقة ألعاب القوى، حيث ارتدت اللاعبة قفاز التحدي من أجل ترك بصمة لفتاة الإمارات في هذا المحفل الأولمبي، خصوصاً أن الرياضة النسائية لذوي الإعاقة تتطلع لأول ميدالية أولمبية بعد نجاح «فرسان الإرادة» في الوصول إلى منصات التتويج التي لم يغيبوا عنها منذ دورة سيدني 2000. ويختتم منتخبنا مشاركته باللاعب راشد الظاهري في ألعاب القوى اليوم، والذي يسعى لحصد نتيجة إيجابية بعد أن أهدى محمد القايد اللعبة أول ميدالية ذهبية في تاريخها. قوة دفع أكدت البعثة أن تهنئة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لفرسان الإرادة على إنجاز «ريو»، وتحيات سموه وتهانيه لجميع أعضاء منتخبنا والأبطال محمد خميس والقايد وعبد الله العرياني الذين حصلوا على خمس ميداليات ملونة في هذا المحفل الأولمبي المهم، تشكل قوة دفع كبيرة لمنتخبنا من أجل مواصلة مسيرة النجاح. كما وجهت البعثة الشكر إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي على تهنئة سموه، واتصاله بعضو اللجنة البارالمبية الدولية رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية رئيس البعثة محمد محمد فاضل الهاملي، وإلى وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد عبدالله القرقاوي وهو ما يضاعف من مسؤولية كل منتسب لرياضة ذوي الإعاقة لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.
#بلا_حدود