الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

8300 متفرج

تقاسم فريقا الوحدة والجزيرة نقاط ديربي العاصمة أبوظبي، والذي انتهى بالتعادل بهدف لكل فريق، في المباراة التي استضافها ملعب استاد آل نهيان في نادي الوحدة مساء أمس لحساب الجولة الثانية من دوري الخليج العربي. سجل للوحدة سهيل المنصوري في الدقيقة الـ 38، وعادل للجزيرة فارس جمعة في الدقيقة الـ 72، وبهذه النتيجة ارتفع الوحدة برصيده إلى نقطتين، فيما وصل رصيد الجزيرة إلى أربع نقاط، وشهدت المباراة حضوراً جماهيرياً بلغ 8300 متفرج. جاءت البداية حذرة من الطرفين لجس النبض، وسرعان ما بادر العنابي بالهجوم عندما وضع فالديفيا مهاجم الوحدة تيجالي في حالة انفراد كامل بالمرمي الجزاوري من تمريرة ذكية، سددها الأرجتيني بقوة أبعدها الحارس علي خصيف بعد خروجه في توقيت سليم من مرماه في الدقيقة الرابعة. وحرمت العارضة تيجالي من هدف محقق في الدقيقة الـ 11، عندما سدد بقوة داخل الصندوق من هجمة منظمة وتمريرة وسط المدافعين أرسلها سهيل المنصوري، لتضيع فرصة التقدم للعنابي للمرة الثانية. ونجح حارس الوحدة عادل الحوسني في الدقيقة الـ 19 في إبعاد الكرة قبل أن تصل إلى مهاجم الجزيرة فارفان، بينما واصل تيجالي إهدار الفرص للعنابي عندما سدد بقوة جوار القائم في الدقيقة الـ 20، أعقبها بفرصة مماثلة في الدقيقة الـ 21 بعد مجهود فردي رائع للأرجنتيني. فرض دفاع الوحدة رقابة صارمة على المهاجم علي مبخوت للحد من خطورته، وشهدت الدقيقة الـ 22 تسديدة زاحفة من سهيل المنصوري أبعدها علي خصيف عن مرماه، ورد الجزيرة بهجمة سريعة أفسدها المدافع حمدان الكمالي قبل أن تصل إلى فارفان في الدقيقة الـ 25. ومن هجمة عنابية منظمة من الناحية اليسري مرر أحمد راشد الكرة لسهيل المنصوري الذي توغل وسدد بقوة، مسجلاً الهدف الأول للعنابي في الدقيقة الـ 38. وكثف فخر أبوظبي من محاولاته الهجومية للعودة إلى المباراة مع انطلاقة الشوط الثاني، غير أن هجماته اصطدمت بتكتل دفاعي عنابي. وعاند الحظ علي مبخوت بعد مجهود فردي رائع ومراوغة الحارس بطريقة جميلة، ولكنه أرسل الكرة لتمر بجوار القائم وتضيع فرصة للجزيرة وسط دهشة الجميع في الدقيقة الـ 62. ودفع تين كات باللاعب خلفان مبارك بديلاً لمحمد جمال لزيادة الفعالية الهجومية للجزيرة، بينما سحب المدرب أغيري المجري جوجاك مستعيناً بمحمد عبدالباسط. وشهدت الدقيقة الـ 72 هدف التعادل للجزيرة من رأسية المدافع فارس جمعة مستفيداً من الكرة المرسلة من تياغو تيفيز من ركلة ركنية، وأجرى أغيري تبديلاً في صفوف العنابي، بخروج سهيل المنصوري وناصر عبدالهادي ودخول خليل إبراهيم وإسماعيل مطر. وبالمقابل، دفع مدرب الجزيرة باللاعب يعقوب الحوسني بديلاً لتيفيز.
#بلا_حدود