السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

ورش قرائية تفاعلية

تزينت الدورة الثامنة من معرض العين للكتاب التي انطلقت أمس في مركز مؤتمرات العين بـ 60 ألف عنوان توزعت على 77 دار نشر مشاركة في المعرض. وينظم المعرض الذي يستمر حتى الثاني من أكتوبر المقبل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ويتوقع أن يستقبل 45 ألف زائر. ويتضمن المعرض ركن الإبداع، القراءة، الفنون، والعلوم، كما يخصص ركن لإبداع الأطفال يستهدف الفئة العمرية من السادسة إلى الـ 12، وتسهم طالبات من جامعة الإمارات في ركن القراءة عبر ورش قرائية تهدف إلى تحفيزهم على الاطلاع وتنمية مداركهم المعرفية. وتنظم الطالبات ورش عمل تفاعلية وجلسات تركز على مفهوم الإبداع وتمنح الأطفال فرصاً للتعبير عن إبداعاتهم وإبراز قدراتهم الفنية، إضافة إلى ورش رسوم كرتونية ورسم تقليدي. وتقدم مدرستا ثانوية التكنولوجيا التطبيقية والثانوية الفنية ضمن ركن العلوم مجموعة من الورش الخاصة منها «ألواح الوقود الحيوي، استخدام سوائل الحديد المغناطيسية لاستخراج المياه النقية والوقود المعاد استخدامه، والبحث في نشاط البكتيريا والفطريات في التحوّل البيولوجي». وأوضح مدير إدارة البحوث والإصدارات في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة محمد الشحي أن تغيير مسمى المعرض لهذه الدورة من «العين تقرأ» إلى «العين للكتاب» جاء خطوة أولى للتوسع والانطلاق بالحدث إلى آفاق أرحب ضمن خريطة معارض الكتب المحلية الكبرى. وأكد أن المشاركات في المعرض وصلت إلى 77 دار نشر بزيادة 10 في المئة عن العام الماضي، مبيناً أن الحدث يحتفي بالكاتب والكتاب الإماراتي ويركز على الثقافة المحلية عبر ندوات وجلسات ومناشط متنوعة تتناول مواضيع تطوير الذات وأهمية القراءة في تنمية القدرات المعرفية، متوقعاً أن يبلغ عدد الزوار 45 ألف زائر. بدورها أشارت المشرفة على مركز القطارة للفنون هدى البلوشي إلى أن المركز يشارك عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة الثقافية والفنية، منها برنامج فني يقدم للزوار فرصة التعرف إلى أجواء الورش الفنية التي ينظمها المركز، إلى جانب معرض للفنان الإماراتي معضد الكعبي، رواية القصص، برنامج موسيقي، وحوار مع فنان. وتناقش الندوات الثقافية والأدبية التجارب الإماراتية الشبابية الرائدة في مختلف المجالات، إلى جانب موضوع التقنيات التربوية لحل المشكلات السلوكية وتنمية القدرات العقلية، إضافة إلى العالم الافتراضي وأثره على الأسرة، فضلاً عن ندوات أخرى تبحث في السلوكيات القرائية للشباب، وأساليب رواية القصص وتأليف الحكايات. ويحتفي «العين للكتاب» بكوكبة من الكتب والمؤلفين الإماراتيين عبر برنامج ثقافي يسلط الضوء على التجربة الغنية لهؤلاء المبدعين، مع استعراض خلاصة نتاجهم الفكري والثقافي، ويركز على مناقشة الكُتّاب الإماراتيين مختلف القضايا الثقافية والإبداعية.
#بلا_حدود