الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

«جبل علي» يسترجع الذكريات .. ويعد بموسم مشوّق

احتفلت اللجنة المنظمة العليا في مضمار جبل علي لسباق الخيل أمس الأول بختام الموسم 2013ـ2014 في قاعة الأميرة بفندق غراند حياة في دبي. وجاء الاحتفال برعاية سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم الأب الروحي لمضمار جبل علي وحضور عدد من مديري الشركات والمؤسسات التي رعت سباقات الموسم في مضمار جبل علي. حضر الحفل مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية ميرزا الصايغ، ونائب المدير العام لمكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم مدير مضمار جبل علي شريف الحلواني، والمدير التنفيذي لمكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم عدنان ياسين، وممثل لشادويل عبدالله الأنصاري. دور مؤثر رحب شريف الحلواني في الكلمة التي ألقاها نيابة عن سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم في بداية الحفل بالحضور وممثلي رعاة السباقات وأجهزة الإعلام لموسم سباقات الخيل بمضمار جبل علي 2013ـ2014 مؤكداً «إننا اليوم نودع موسماً آخر من مواسم السباقات في المضمار الأصفر». وأوضح الحلواني «يسعدنا اليوم أن نلقاكم لنتذكر سوياً ما أنجزناه في الموسم الماضي ونجدد معاً تشوقنا لبدء موسم جديد نتمنى أن يكون كسابقه عامراً بالنجاحات والذكريات الجميلة التي تجمعنا دائماً في حب المضمار الأصفر». دعم كبير وأضاف الحلواني «كل الشكر والتقدير للشركات الراعية الرئيسة والشركات المساندة لدعمها الكبير والمستمر لمضمار جبل علي مع تمنياتنا باستمرار هذا التعاون في المواسم المقبلة لدعم العلاقة الوثيقة التي تولدت وتوطدت بين المضمار الأصفر والرعاة الذين دعموا مضمارهم بكل قوة وفي هذا الصدد نتقدم بخالص الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية على دعمه المستمر واللامحدود والشكر موصول لميرزا الصايغ الذي نقل دعم وفكر سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم إلينا بكل أمانة واقتدار». شكر خاص ووجه الحلواني شكراً خاصاً إلى سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم على دعمه الكبير للمضمار الأصفر والذي توجه سموه بالمسابقة السنوية الخاصة بالمدربين والفرسان وأفضل خيل مشاركة على أرض المضمار الأصفر، «فشكراً لسموه على هذه المكرمة الرائعة والتي تبعث روح التنافس والإجادة بين المتنافسين». حضور دائم وشكر الحلواني هيئة الإمارات لسباق الخيل على حضورها الدائم والفعال مع إدارة المضمار أثناء فترة الإعداد للموسم وكذلك في كل الفعاليات التي نظمت على أرض المضمار الأصفر. وتابع الحلواني «الشكر الجزيل لجميع العاملين بأجهزة الإعلام على المجهود الكبير الذي بذلوه أثناء الموسم وعلى حسن تغطيتهم لفعاليات السباقات بالمضمار العائلي ما أدى إلى جذب الأنظار إليه، وزاد من التفاعل بين المضمار ومحبيه من الجماهير الوفية. تلك الجماهير التي تستحق كل التقدير والتكريم لدعمها المتواصل للمضمار العائلي عبر حضورها المكثف للفعاليات». جهات مهمة وشكر الحلواني أعضاء اللجنة المنظمة لمضمار جبل علي عدنان ياسين وواجدة أحمد على المساعدة الدائمة للوصول إلى أقصى درجات النجاح، «وشكراً لجميع الزملاء العاملين في اللجان الإدارية والفنية من مكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم». وأضاف الحلواني «لا يفوتني أن أتقدم أيضاً بالشكر إلى زملائي العاملين بمركز معلومات دبي لسباق الخيل والذين كانوا بحق الذراع اليمنى لإدارة المضمار بالحضور الدائم معنا لمساعدتنا في تنفيذ رؤى سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم في سبيل النهوض والرقي بمستوى السباقات بالمضمار الأصفر. ولجميع من أسهم في إنجاح هذا الموسم بمضمار جبل علي، ونتمنى أن نلقاكم جميعاً في المواسم المقبلة». مبادرات طيبة وأكد ميرزا الصايغ في كلمة نيابة عن الشركات الراعية لسباقات الموسم «بالإنابة عن سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وإخواني كافة الذين تعاملت معهم ورعاة السباقات والشركات المساندة في دعم مضمار جبل علي أرفع جزيل الشكر إلى سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم عبر المثابرة والدعم والمتابعة للفعاليات التي يزخر بها مضمار جبل علي». مناسبة لائقة ولفت الصايغ «أتحفنا بحفل بهيج كان ثمرة الموسم لتكريم الشركات الوفية لمضمار جبل علي ووسائل الإعلام التي كان لها قصب السبق في إضفاء نوع من الجمالية على فعاليات المضمار، إضافة إلى الجنود المجهولين الذين غصت بهم جنبات المضمار وكل ما رأيناه من دعم، كالسهر على راحة الضيوف والجمهور». تهنئة وشكر وتابع الصايغ «باسمكم نرفع أسمى آيات التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية على فوزه ببطولة الملاك في مضمار جبل علي وعلى الصعيد العام في سباقات الموسم الإماراتي 2012ـ2013، ومكرمة سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم لمبادرته الطيبة في تكريم أبطال الموسم في مضمار جبل علي». ورفع الصايغ شكراً خاصاً للرعاة على دعمهم وتشجيعهم على أمل اللقاء بهم في الموسم المقبل «بدأ الموسم الصيفي في بريطانيا وكان هناك تألق واضح لخيول جودلفين في سباق غرافن ستيكس، وكثير من الخيول بدأت تجني ثمارها في بريطانيا، أبرزها المهرة (كسب) التي سوف يستهدف الألف جنيز الإنجليزي». مكرمة للجمهور وأكد الصايغ «بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية يسرنا أن نبقى في ميدان جبل علي كراع رئيس وأساسي في سباقاته، والتزام سموه بتخصيص سيارة لكل يوم من السباقات للجمهور، إضافة إلى رعاية شادويل موسم السباقات في المضمار العائلي، وأتوجه بالشكر للإعلاميين الذين نقلوا صورة حية وللقنوات الرياضية، نتمنى موسم صيفي جيد ومشاركات خارجية وبرامج زاخرة». إنجازات إماراتية وألقى صلاح عطا كلمة نيابة عن الإعلاميين «يشرفني الحديث عن الموسم الحافل والذي كانت ختامه كأس دبي العالمية وذهب لقبه إلى الإمارات، واستطاعت صناعة الخيل في الإمارات أن تسطر اسمها بأحرف من نور لتضاف إلى سجل الإنجازات التي حققتها فروسية الإمارات». رعاية كبيرة وتابع صلاح عطا «الدعم الكبير من أصحاب السمو الشيوخ جعل من دبي محط أنظار العالم وأصبحت فعاليات كأس دبي العالمية منذ انطلاقته في العام 1996 تؤكد تميز دبي، وكان موسم سباقات الخيل جذاباً وكان المضمار العائلي الذي يحظى بدعم سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم لافتاً عبر تنظيم 11 سباقاً ووجد رعاية من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، كما شهد الموسم مبادرة سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وزيادة واضحة في أعداد الجماهير. تكريم مستحق كرم شريف الحلواني بتكليف من سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم أبطال الموسم بإهداء دروع تذكارية، وفاز مصبح المهيري بلقب أفضل مدرب، وباتريك دوبس بلقب أفضل فارس، فيما نال «فرجت» لسمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم لقب أفضل جواد، وهو تكريم صادف أهله. لفتة رائعة كرمت شادويل شريف الحلواني، وقدمت دروعاً تذكارية إلى ممثلي الصحف المحلية ورجال الإعلام، إضافة إلى السحب على 12 هاتف غالاكسي اس 4 للحضور وقدم سيف الشعفار نيابة عن مجموعة شركات الشعفار مكرمة جديدة كانت مفاجأة للحضور وهي عبارة عن 30 تذكرة سفر إلى الإعلاميين الذين شاركوا في تغطية سباقات الخيول بمضمار جبل علي ووجدت القبول والاستحسان، كما سحبت خمس جوائز عبارة عن قسائم شراء بمبلغ ألفين درهم للقسيمة الواحدة مقدمة من ب نك دبي التجاري. الاحتفاء بالرعاة احتفى شريف الحلواني وعدنان ياسين بالشركات الراعية لسباقات الموسم بتكريمها وهي: «مزارع شادويل»، «ديرنزتاون»، «طيران الإمارات»، «مجموعة شركات الشعفار للاستثمار»، «بنك دبي التجاري»، «الرضا لوسطاء التأمين»، «سيريفو»، «الحضيبية للمقاولات»، «العربية الاسكندينافية للتأمين» و«فري لاند». كما تم تكريم الشركات المساندة وفي مقدمتها: هيئة الإمارات لسباق الخيل ومركز معلومات دبي واللجنة المنظمة للمضمار، وبطولة دبي للجواد العربي، وجميرا للضيافة، وزارة الشؤون الاجتماعية، والمركز الطبي التخصصي.
#بلا_حدود