السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

راشد بن دلموك بطلاً لسباق مدينة دبي الدولية للقدرة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يوم أمس، سباق مدينة دبي الدولية للقدرة لمسافة 100 كلم في مدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم، بمشاركة 172 فارساً وفارسة يمثلون مختلف اسطبلات وأندية الفروسية بالدولة، حضر السباق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي. وتُوج الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، بلقب السباق على صهوة الجواد «مرعب» من اسطبلات «إم.آر.إم»، قاطعاً مسافة السباق الإجمالية بزمن قدره 3.30.02 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 29.03 كلم/ ساعة، متفوقاً بفارق ثانية واحدة عن الفارس عبدالله غانم المري الذي حل في المركز الثاني على صهوة «مانديلا تي» من اسطبلات ند الشبا. وجاء في المركز الثالث الفارس غانم سعيد العويسي على صهوة «جي كيو صافي صفرا» من اسطبلات ند الشبا بزمن قدره 3.36.33 ساعة، وحل في المركز الرابع الفارس سيف سالم محمد الفارسي على صهوة «تيرميناتور» من اسطبلات دبي بزمن قدره 3.40.54 ساعة، فيما جاء في المركز الخامس الفارس أحمد محمد بلقيزي على صهوة الفرس «اس ام ليدي كومب» من اسطبلات فزاع بزمن 3.47.39 ساعة. التتويج وعقب ختام السباق تُوج نائب رئيس نادي دبي للفروسية سعيد الطاير ومحمد عيسى العضب نائب المدير العام للنادي، أصحاب المراكز الثلاثة الأولى، حيث نال بطل السباق الكأس الذهبية، ونال صاحب المركز الثاني الكأس الفضية، بينما نال صاحب المركز الثالث الكأس البرونزية. مراحل السباق تصدر الفارس سعيد راشد العامري المرحلة الأولى التي تبلغ مسافتها 40 كيلومتراً، وتم ترسيمها بالألوان الصفراء، وتمكن من قطع المسافة على صهوة «ماجيك جلين سبيلي» من اسطبلات العاصفة 2 بزمن قدره 1.27.18 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 27.18كلم/ ساعة، وجاء في المركز الثاني راشد أحمد البلوشي على صهوة «ستار لايت» من اسطبلات الاتحاد بزمن قدره 1.27.40 ساعة، وحل في المركز الثالث الفارس خليفة سلمان الصابري على صهوة «كلكيت بارك» من إسطبلات البوادي بزمن قدره 1.28.06 ساعة، وجاء في المركز الرابع الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم على صهوة «مرعب» من اسطبلات «ام ار ام» بزمن قدره 1.28.40 ساعة، فيما حل في المركز الخامس الفارس سيف سالم محمد الفارسي على صهوة «تيرميناتور» من اسطبلات دبي بزمن قدره 1.28.52 ساعة. كانت بداية المرحلة الأولى عادية من حيث السرعة، فقد حاول معظم الفرسان عدم الإفراط في السرعة والتركيز مع الخيل بالسيطرة عليه أكثر حتى يتخطى حمى البداية ولا يتوتر، لذلك كانت المسافات بين الفرسان متقاربة جداً، وكان الفرق بين الأول وصاحب المركز 28 لا يتعدى الخمس دقائق، وبهذه الطريقة نجح 53 من الفرسان من تجاوز هذه المرحلة. وصعد الفارس عبدالله غانم المري إلى الصدارة في المرحة الثانية والتي تبلغ مسافتها 40 كيلومتراً، وتم ترسيمها بالألوان الحمراء، وقطع المسافة على صهوة «مانديلا تي» من اسطبلات ند الشبا بزمن قدره 2.48.35 ساعة، وبمعدل سرعة 30.23 كلم/ ساعة. وقفز أيضاً إلى المركز الثاني في هذه المرحلة الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم بزمن قدره 2.48.42 ساعة، وتقدم أيضاً الفارس غانم سعيد العويسي إلى المركز الثالث وقطع المسافة على صهوة «جي كيو صافي صفرا» من اسطبلات ند الشبا بزمن 2.55.28 ساعة، وحل في المركز الرابع الفارس سيف سالم محمد الفارسي بزمن 2.55.41 ساعة، فيما حل في المركز الخامس راشد أحمد البلوشي بزمن قدره 3.03.21 ساعة. شهدت المرحلة الثانية سرعة كبيرة أفرزت فرساناً جدداً في الصدارة وتراجع آخرين، بينما خرج العديد من الفرسان من السباق، حيث لم تتمكن خيولهم من مواكبة سرعة خيول الصدارة. وذكر الفارس غانم سعيد العويسي صاحب المركز الثالث «أن توجيهات ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، كان لها أكبر الأثر في تحقيقه لهذا المركز وصعوده إلى المنصة»، وأعرب العويسي عن سعادته بهذا المركز مبيناً أنها النتيجة الأفضل له هذا الموسم، مشيداً بأداء الجواد «جي كيو صافي صفرا». مؤكداً أنه استطاع أن يؤكد قوته من أول مشاركة له بالدولة. وعن السباق أبان العويس أنه لم يكن صعباً باعتبار أن الموسم في بدايته، مبيناً أن المرحلة الثانية شهدت بعض الصعوبات بسبب السرعة الكبيرة، خاصة أن سباق الـ 100 كلم، يحتاج لتكتيك معين، ولابد من السرعة لمواكبة الخيول لأن أي تأخير ربما يبعد الفارس عن الصدارة. إسماعيل يثمن أداء «مرعب» ثمّن المدرب إسماعيل محمد أداء الجواد «مرعب» موضحاً أن مستواه في تطور مستمر، خاصة في يتعلق بالقلب، فقد نجح بسهولة في اختبار قياس النبض، الذي لم يتجاوز المعدلات غير المسموح بها، على الرغم من المجهود الكبير الذي بذله. وأضاف محمد أن الجواد «عقاب» حقق نتائج طيبة الموسم الماضي فقد كان بطلاً ووصيفاً وثالثاً»، مشيراً إلى أن الوجهة المقبلة للجواد ربما تكون السباقات الكبيرة مثل كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. وأكد إسماعيل محمد أن اسطبلات «إم آر إم» ستواصل نتائجها المتميزة التي حققتها الموسم الماضي، مشيراً إلى أن العديد من الخيول القوية تم إعدادها وتجهيزها لسباقات هذا الموسم.
#بلا_حدود