الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

10 فارسات يخضن التحدي في الجولة الأولى لمونديال «أم الإمارات»

يشهد مضمار الرحبة الرملي بالعاصمة العمانية مسقط، عصر اليوم، انطلاق فعاليات الجولة الأولي من بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات (إفهار) لمسافة 1600 متر. وينظم السباق تحت مظلة النسخة السابعة من مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة. ويعد سباق بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك من أغنى السباقات التي تنظم للسيدات، على صهوات الخيول العربية الأصيلة في العالم، ويبلغ إجمالي جوائزه المالية 30 ألف يورو، حيث تشارك فيه 10 من نخبة الفارسات من عمان ومختلف دول العالم. ويأتي تنظيم المهرجان بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة. ويتضمن المهرجان كأس زايد، وبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات، بطولة «أم الإمارات» للفرسان المتدربين، كأس مزرعة الوثبة ستد، وجوائز دارلي التقديرية لـ «أم الإمارات» هوليوود 2015، المؤتمر العالمي لخيول السباق (وارسو 2015)، وكأس مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للقدرة، وكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لفرق السيدات للقدرة. وأجريت مراسم قرعة الفارسات بحضور رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة رئيسة لجنة سباقات السيدات والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية «إفهار» لارا صوايا. «أزهار» تمثل سلطنة عمان تمثل سلطنة عمان الفارسة أزهار الوردي المولودة عام 1986، والبالغ وزنها 50 كلغم، ونالت الوردي التي تعمل مهندسة كمبيوتر، أول رخصة لها عام 2005، وحققت 7 انتصارات خلال مشوارها البالغ 63 مشاركة، وأبرز نتائجها المركز الثالث في بطولة العالم للفرسان المتدربين «فيجنتري» عام 2014. وتنطلق أزهار الوردي على صهوة الجواد «التيكو دو كايرو» للخيالة السلطانية، وبإشراف المدرب محمد بن سالم الغنيمي من البوابة التاسعة. وتنافس على اللقب الفارسة الأمريكية المحترفة ناتالي تيرنر المولودة عام 1990، ويبلغ وزنها 54 كلغم، ونالت أول رخصة قيادة لها عام 2010، وحققت 25 فوزاً من إجمالي 517 مشاركة، أبرزها بطولة تيرف واي بارك لتحدي الفرسان المتدربين. وتنطلق تيرنر على صهوة الجواد «دجنت» للخيالة السلطانية، وبإشراف المدرب سعيد بن بطي البادي من البوابة الرابعة. وتسعى الفارسة الإنجليزية جودي هيوفس المولودة في عام 1983 لخطف اللقب، ونالت أول رخصة لها في عام 2010، ويبلغ وزنها 58 كلغم، وحققت هيوز التي تعمل مساعدة مدربة 6 انتصارات من إجمالي 12 مشاركة، أبرزها بطولة روكستر لقفز الحواجز للمبتدئين عام 2014. وتنطلق هوفس على صهوة الجواد «كاوفينو» لسعود بن حمد الزكواني، وبإشراف المدرب زهير بن سعود الزكواني من البوابة السادسة. وفي محاولتها الأولى تسعى الفارسة النمساوية كارولين ستومر المولودة عام 1991، إلى رفع علم بلادها عالياً، ويبلغ وزن ستومر التي تعمل مدرسة 58 كلغم، وحصلت على أول رخصة عام 2006، وفازت في 13 سباقاً من أصل 80 مشاركة أبرزها بطولة النمسا للسيدات 2013. وتنطلق ستومر على صهوة الجواد «ساحق» لعادل بن سعيد البلوشي، وبإشراف المدرب أحمد بن سالم الحمداني من البوابة الخامسة. 268 فوزاً للأسترالية من أبرز الفارسات المشاركات الأسترالية المحترفة تريسي أوهارا المولودة عام 1985، والتي يبلغ وزنها 50 كلغم، ونالت أول رخصة لها في عام 2003، وحققت 268 فوزاً من خلال إجمالي 3626 سباقاً، أبرزها سباق سكيرفي ميرفي تاون في عام 2007. وتنطلق أوهارا على صهوة الجواد «كوابانرك» لمحمد بن عبدالله البلوشي، وبإشراف المدرب سعيد بن سالم البلوشي من البوابة العاشرة. وتنافس أيضاً الفارسة الفرنسية ماري أرتو المولودة عام 1990، والتي يبلغ وزنها 53 كلغم، وتمكنت أرتو التي تعمل ممرضة مساعدة، ونالت أول رخصة لها عام 2008 من تحقيق 9 انتصارات من إجمالي 70 مشاركة، أبرزها بطولة أوروبا للسيدات في براتسلافا عام 2013. وتنطلق أرتو على صهوة الجواد «قاهر» للشيخ سعد بن سهيل المخيني، بإشراف المدرب عادل بن سبيت العريمي من البوابة الثامنة. كما تنافس أيضاً الفارسة الألمانية سيلك بروجمان المولودة عام 1986، ويبلغ وزن بروغمان التي تعمل كمدير مساعد 58 كلغم، ونالت أول رخصة عام 2007، وسجلت 55 فوزاً من إجمالي 240 مشاركة، أبرزها بطولة ألمانيا للسيدات في عام 2013. وتنطلق بروجمان على صهوة «لاست أمريكان» لمحمود بن عبدالرحيم الرئيسي وبإشراف نفس المالك من البوابة الأولى. صحافية مجرية تنافس وتنافس أيضاً الفارسة المجرية جابرييلا فونزم المولودة عام 1971، ويبلغ وزنها 55 كلجم، وتعمل في وظيفة محرر صحافي، وتمكنت فوزنزيم التي نالت أول رخصة لها عام 1995، من تحقيق 9 انتصارات من إجمالي 150 مشاركة، أبرزها بطولة الفرسان المتدربين في المجر. وتنطلق جابرييلا على صهوة «سكريت تريزور» لمحبوب بن محمد هاشماني، وبإشراف محمد بن سالم الغنيمي من البوابة السابعة. وهناك الأيرلندية جين فولي المولودة عام 1983 البالغ وزنها 58 كلغم، ونالت أول رخصة لها في عام 2005، وحققت 6 انتصارات من إجمالي 139 مشاركة، وأبرز نتيجة لها المركز الثاني في بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، بمضمار نيوبري بإنجلترا. وتنطلق فولي على صهوة «حطين مسقط» لشرطة عمان السلطانية، وبإشراف المدرب عبدالسلام بن خلفان القاسمي من البوابة الثانية. وتمثل السويد الفارسة جوزفين لندجرين المولودة عام 1991، ويبلغ وزن الفارسة المتدربة 54 كلغم، ونالت أول رخصة عام 2010، وسجلت 14 فوزاً من إجمالي 110 مشاركة، أبرزها بطولة ذا سيلفر سبور في غوتنبيرغ بالسويد عام 2014. وتنطلق لندجرين على صهوة «كريس سوا» لسالم بن سعيد الرشيدي، وبإشراف المدرب خالد بن سيف المالكي من البوابة الثالثة. نورة السويدي: فخر بالشراكة في أنشطة المهرجان عبرت مديرة الاتحاد النسائي العام رئيس لجنة رياضة المرأة نورة السويدي، بمناسبة انطلاقة الجولة الأولي من مونديال «أم الإمارات» في مضمار الرحبة بسلطنة عمان عن سعادتها بالمشاركة. وأضافت السويدي «من دواعي الفخر لنا أن نشارك في أنشطة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وتأتي مشاركتنا بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة». واعتبرت مديرة الاتحاد النسائي العام أن الدعم الذي يقدمه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، والدور الرائد الذي تقوم به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» في دعمها للمرأة الإماراتية في شتى المجالات، كان له المردود الإيجابي في إبراز الوجه المشرق للمرأة الإماراتية واكتسابها الاحترام العالمي، وجاء ذلك عبر مشاركة فارسات من الإمارات في المحافل الدولية في سباقات السرعة والقدرة. وفي ختام حديثها تمنت التوفيق لجميع المشاركات في الجولة الأولي من بطولة مونديال «أم الإمارات» للسيدات في العاصمة العمانية مسقط، والتوفيق لكل القائمين والمنظمين في فعاليات النسخة السابعة من المهرجان.
#بلا_حدود