الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

74 جواداً تتنافس على 825 ألف درهم

يسدل الستار على سباقات مضمار نادي العين للفروسية والغولف والرماية لموسم (2014 ـ 2015)، مساء اليوم، ويتألف الحفل من سبعة أشواط خصصت جميعها للخيول العربية الأصيلة، ما عدا الشوط الثاني خصص للخيول المهجنة الأصيلة. ويتضمن الحفل الجولة الأخيرة للعين للسرعة وسباق العين للميل بشقيه العربي والمهجن، والجولة الأخيرة لسلسلة العين للتحمل في الشوط السادس، وتشارك في الحفل الختامي لمضمار العين 74 جواداً تتنافس على جوائز مالية بقيمة 825 ألف درهم. وخصص الشوط الخامس المخصص للخيول العربية الأصيلة خمسة من الخيول تتنافس على مسافة 1600 متر «هيبة» على لقب العين للميل، الذي تبلغ القيمة الإجمالية لجوائزه المالية 250 ألف درهم. تحدي المبتدئة يستهل الحفل بسباق خصص للمبتدئة من الخيول العربية الأصيلة عمر أربع سنوات فما فوق لمسافة 1400 متر، بمشاركة 12 جواداً، أبرزها المهر المتطور «عجاج» بإشراف ماجد الجهوري وبقيادة سلفستر ديسوزا، الذي كان وصيفاً في مشاركته الأخيرة هنا، ولكن على مسافة أطول. ويدفع مدرب خيول صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالمهرة «أسورة» بقيادة تاج أوشي والتي كانت ثالثة في أول مشاركة لها في مضمار أبوظبي قبل 11 يوماً. ويسرج إريك ليمارتينيل اثنين من خيول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الجديدة هي «داوية» بقيادة جيسوس روزاليس، و«حاتمة» بقيادة أويسين ميرفي، حيث أظهرت هاتان المهرتان مستوى طيباً في أول مشاركة لهما قبل أسبوع، فالأولى كانت ثالثة، بينما كانت الأخيرة وصيفة. يختتم الحفل في ثاني سباقات المبتدئة للخيول العربية الأصيلة عمر أربع سنوات فما فوق «إنتاج الإمارات» لمسافة 1600 متر، بمشاركة 15 جواداً، أبرزها المهر «إيه إف سالي» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة سلفستر ديسوزا، والذي حل وصيفاً في مشاركته الأولى قبل 11 يوماً في مضمار أبوظبي. وينافس في الحظوظ نفسها على اللقب «بن عرار» بإشراف هلال العلوي وبقيادة ريتشارد مولين، والذي خسر أيضاً المركز الأول في مضمار الشارقة قبل خمسة أيام. صراع مثير يتوقع أن يكون الصراع مثيراً بين الثلاثي «نجم الإمارات» و«الأمير» و«آر بي سموكن ريتش» بعد الصراع المثير الذي جمعهم في السباق التحضيري، ويسعى «نجم الإمارات» بإشراف سالم الكتبي وبقيادة شين كارلسون إلى الفوز بعد أن خطف اللقب التحضيري بفارق نصف طول عن «الأمير» بإشراف علي الرايحي وبقيادة بول هانجان. وسيكون السباق سجالاً بين الثنائي في ظل وجود صاحب المركز الثالث أيضاً معهما وهو «آر بي سموكن ريتش» بإشراف الكتبي وباختيار فارس الإسطبل الأول تاج أوشي. وتسعى الفرس القوية «منادي عزبة» بإشراف إريك ليمارتينيل وبقيادة وين سميث لتكرار فوزها الذي سجلته هنا، كما يتطلع للفوز «تطوير» بإشراف إروين شاربي وبقيادة دين أونيل والذي خاض تجربتين في الموسم الجاري ولم يحقق فيهما المطلوب. سباق المهجنة خصص الشوط الرابع للخيول المهجنة الأصيلة على لقب سباق العين للميل لمسافة 1600 متر «شروط» والذي تبلغ جوائزه المالية 150 ألف درهم برعاية «طيران الاتحاد»، وتشارك فيه 12 جواداً أبرزها «غامر» بإشراف علي الرايحي وبقيادة رويستون فرينش و«تيز ناو تيز ذن» بإشراف ساتيش سيمار وبقيادة ريتشارد مولين. ويسعى «جيد جداً» بطل تحضيري جبل علي مايل بإشراف راشد بورسلي وبقيادة سام هيتشكوت، لتكرار ذلك الفوز، ويدفع أحمد بن حرمش بالجواد «رد ستارجازر» بقيادة أدري دي فريز، فيما يسرج المدرب مصبح المهيري الجواد «ريزولت ريسبونس» بقيادة وين سميث. شوط الإسطبلات الخاصة يجتذب الشوط الثاني نخبة قوية من الخيول تتنافس على لقب الإسطبلات الخاصة لمسافة 2000 متر تكافؤ، وكسب جائزة سيارة لمالك الخيل الذي يحرز المركز الأول، وهناك خيول لديها حظوظ مثل الجواد «مغازي» بإشراف بيفرلي ديتروم وبقيادة نويل جاربوت، و«إم إتش أريب» بإشراف أليس جيني وبقيادة ريتشارد مولين. ويتوقع أن ينافس على اللقب كل من «إتش كي حيزوم» بإشراف سيف الدين ديب، و«إيه كي أدور» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة رويستون فرينش، و«إيه زد لهيب» بإشراف صالحة الغرير وبقيادة شين كارلسون، و«مجد أبوظبي» بإشراف هاردي هوتجر وبقيادة سام هيتشكوت. خصص الشوط السادس للخيول العربية الأصيلة على لقب الجولة الأخيرة لسلسلة العين للتحمل لمسافة 5100 متر «هيبة» بمشاركة 12 جواداً، ويتوقع أن يكون الشوط تكتيكياً لطول مسافته. وهيمنت خيول المدرب سالم الكتبي على المراكز الثلاثة الأولى في الجولة الثانية من البطولة، والتي بلغت مسافتها 3200 متر، يدفع بالكتيبة نفسها والمتمثلة في البطل «شيك داون» بقيادة تاج أوشي، والوصيف «برج خليفة» بقيادة رويستون فرينش، وصاحب المركز الثالث «مونزادي» بقيادة أويسين ميرفي. وخاض الأول والثاني تجارب عدة بعد ذلك، لكنها كانت على مسافات أقل، إلا أنهما كانا قريبين جداً من الفوز، أما الأخير فقد خلد للراحة منذ ذلك السباق. وجاء الجواد القوي «رزين» بقيادة شين كارلسون وصيفاً في ماراثون مضمار الشارقة لمسافة 2700 متر قبل خمسة أيام، بينما حل في المركز الرابع بتلك الجولة «تكامل» بإشراف علي الرايحي وبقيادة بول هانجان.
#بلا_حدود