السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

ملقة يحرج برشلونة

أحرج ملقة مضيفه برشلونة حامل اللقب، وأجبره على التعادل 2-2 في ذهاب ربع نهائي كأس إسبانيا لكرة القدم أمس الأول. وتجددت المواجهة بين الفريقين على ملعب «كامب نو» في كاتالونيا، لكن برشلونة عجز عن مواصلة مسلسل انتصاراته المتتالية بعد تغلبه على ملقة 3-1 الأحد الماضي على ملعب «لا روساليدا» في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإسباني. وسيعود برشلونة، حامل اللقب 26 مرة، إلى ملعب ملقة ليخوض مباراة الإياب الأسبوع المقبل، إذ يحتاج الأخير إلى التعادل بلا أهداف أو بهدف ليبلغ نصف النهائي. وافتتح برشلونة فرص المباراة بكرة من تياغو الكانتارا، أنقذها الدفاع عن خط المرمى بعد تمريرة مميزة من الأرجنتيني ليونيل ميسي، أفضل لاعب في العالم في الأعوام الأربعة الأخيرة. ومرر الحارس البديل خوسيه بينتو تمريرة إلى الكانتارا الذي عجز عن ترويضها بالشكل المناسب، فاقتنصها مانويل إيتورا، مستغلاً الخطأ الدفاعي، ومفتتحاً التسجيل، تحت أنظار تيتو فيلانوفا مدرب برشلونة الذي جلس على مقاعد البدلاء في ظل صراعه مع مرض السرطان (25). ولم يتعجب الجمهور الكاتالوني مما حدث لاحقاً، فعلى غرار معظم المباريات حمل ميسي ألامور على عاتقه، وانطلق على خط الملعب، متخطياً المدافعين، قبل أن يسقط البرازيلي روبسون وليغتون أمامه، ويتركه ينفرد بالحارس ويسجل هدف التعادل (29). ومن الفرصة التالية، عكس بويول قائد برشلونة كرة صعبة برأسه، إثر ركنية سقطت فوق الحارس الكاميروني إدريس كاميني، معلنة الهدف الثاني للمضيف (30). وأكمل سانشيز مسلسل فرصه الضائعة على بعد سنتيمترات عن خط المرمى، وسدد كرة فوق عارضة المرمى الخالي، إثر عرضية من البرازيلي أدريانو في ظل سيطرة من برشلونة (40). وفي الشوط الثاني، أكمل ملقة المباراة بعشرة لاعبين، إذ طرد ناتشو مونريال بعدما كان في موقع المدافع الأخير لدى عرقلته البديل بدرو المندفع نحو المرمى (75). وفي وقت كانت المباراة تتجه إلى فوز متصدر ترتيب الدوري، خدع إيغناسيو كاماتشو ثنائي الدفاع بويول والأرجنتيني خافيير ماسشيرانو، فتابع ركلة حرة من مسافة قريبة عجز بينتو حتى عن متابعتها (89). وكاد البديل الآخر سيسك فابريغاس يستعيد تقدم فريقه في الوقت الضائع من رأسية، إثر ركنية مرت بجانب القائم الأيسر، بيد أن المباراة انتهت بالتعادل 2-2.
#بلا_حدود