الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين.. مانو وباركر يتألقان في ليلة أنطونيو سبيرز

بات سان أنطونيو سبيرز على بعد فوز واحد من إحراز لقب بطل الدوري الأمريكي لمحترفي كرة السلة للمرة الخامسة في تاريخه، إثر تغلبه على ضيفه ميامي هيت حامل اللقب 114-104 على ملعب إي تي آند تي سنتر، في سان أنطونيو في المباراة الخامسة بينهما في الدور النهائي. وأصبح سان أنطوينو سبيرز يتقدم 3-2 على ميامي هيت الذي بات مطالباً بالفوز في المباراة السادسة المقررة على أرضه اليوم من أجل فرض مباراة سابعة حاسمة سيستضيفها أيضاً، بعد غد في سعيه إلى الاحتفاظ باللقب، علماً بأن كلا الفريقين لم ينجح في تحقيق فوزين متتاليين. ويدين سان أنطونيو سبيرز بفوزه إلى نجمه الأرجنتيني مانو جينوبيلي الذي عوض عروضه المخيبة في المباريات الأربع الأولى، وحقق «دابل دابل» بتسجيله 24 نقطة مع عشر تمريرات حاسمة أسهم بها بشكل كبير في فوز أصحاب الأرض، علماً بأنه لعب أساسياً للمرة الأولى منذ نحو عام. كما شهدت المباراة تألق داني غرين الذي سجل بدوره 24 نقطة، منها ست ثلاثيات، رافعاً رصيده إلى 25 ثلاثية في الدور النهائي، فحطم الرقم القياسي الذي كان مسجلاً باسم راي ألن عندما سجل 20 ثلاثية في الدور النهائي مع فريقه بوسطن سلتيكس أمام لوس أنجلوس ليكرز. وكعادته تألق الموزع الدولي الفرنسي طوني باركر وفرض نفسه أفضل مسجل في اللقاء برصيد 26 نقطة، وهو رقم قياسي شخصي له في الدور النهائي، مع خمس تمريرات حاسمة. وأضاف العملاق تيم دنكان 17 نقطة، وحقق بدوره «دابل دابل» من خلال 12 متابعة، فيما سجل اللاعب الخامس في التشكيلة الأساسية كاوهي ليونارد 16 نقطة مع ثماني متابعات. يذكر أن سان أنطونيو يخوض أول نهائي له منذ 2007 باحثاً عن إحراز لقبه الخامس بعد الأعوام 1999 و2003 و2005 و2007، علماً بأنه لم يخسر أي مرة في النهائي، كما أن ثلاثي سبيرز أحرز ثلاثة ألقاب معاً (2003 و2005 و2007). وضرب سان أنطونيو سبيرز بقوة في الربع الأول، وكسبه بفارق 13 نقطة (32-19) بفضل تألق جينوبيلي الذي سجل سبع نقاط وثلاث تمريرات حاسمة في الدقائق الخمس الأولى، وقلص ميامي هيت الفارق إلى تسع نقاط في الربع الثاني، حيث تخلف فيه بفارق 17 نقطة، لكنه سجل 12 نقطة متتالية لينهيه لمصلحته 33-29، فانتهى الشوط الأول لمصلحة أصحاب الأرض 61-52. واشتدت المنافسة بين الفريقين في الربعين الأخيرين فكسب سان أنطونيو الأول بفارق ثلاث نقاط (26-23)، وميامي هيت الثاني بفارق سلة (29-27) دون أن يتفادى الخسارة، علماً بأنه قلص الفارق إلى نقطة واحدة في الربع الثالث 74-75، لكن سبيرز سجل 19 نقطة مقابل واحدة للضيوف، ووسع الفارق مجدداً. وذكر باركر «كنا نعرف أنه كان يتعين علينا الفوز في هذه المباراة، وأن الخسارة ستصعب مهمتنا في تحقيق فوزين متتاليين وفي ميامي، أنجزنا الجزء الأول من المهمة، ويجب أن نحسم الأمور في أسرع وقت ممكن». وبخصوص تألق جينوبيلي، صرح باركر «دخوله أساسياً ساعدنا كثيراً، لأن ميامي يشدد الرقابة عليّ وعلى دنكان بلاعبين، وبالتالي استفاد مانو من مساحات كثيرة ساعدته على التسجيل بارتياح كبير، كما أن نجاحه في تسجيل أول ثلاثية له أعطاه ثقة كبيرة، إذا أردنا الفوز باللقب يجب أن يلعب مانو بهذا المستوى». وكان «الملك» ليبرون جيمس ودواين وايد أفضل مسجلين في صفوف ميامي هيت برصيد 25 نقطة لكل منهما مع ثماني تمريرات حاسمة وست متابعات للأول وعشر تمريرات حاسمة وأربع متابعات للثاني، وأضاف البديل راي ألن 21 نقطة وكريس بوش 16 نقطة مع ست متابعات. يذكر أن هيت عزز صفوفه قبل ثلاثة مواسم مع الثلاثي الرهيب جيمس ووايد وبوش، فبلغ نهائي 2010 وخسر أمام دالاس مافريكس ونجمه الألماني ديرك نوفيتسكي 4-2، قبل أن يحرز لقب الموسم الماضي على حساب أوكلاهوما سيتي 4-1 مع نجميه كيفن دورانت وراسل وستبروك.
#بلا_حدود