الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

روماريو: عندما يصمت بيليه فإنه يكون شاعراً

وجه أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه نداءً إلى الآلاف من المتظاهرين الذين يحتجون على تدني مستوى الخدمات العامة والفساد لمغادرة الشوارع والتركيز على كرة القدم، لكن نداءه قوبل بسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي. وبينما يحظى بيليه باحترام مشجعي كرة القدم في أنحاء العالم تضررت صورته داخل وطنه بسبب سلسلة تعليقات غير مدروسة على مدار سنوات، ما دفع المهاجم البرازيلي السابق روماريو إلى القول في تعليق شهير «عندما يصمت بيليه فإنه يكون شاعراً». وذكر الكثيرون من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت أن تصريحات بيليه الأخيرة تشير إلى أنه لا يعلم الكثير عن حياة البرازيليين العاديين. وأكد أحد المستخدمين «اذهب إلى المستشفيات أو اركب حافلة دون حراسة وسنرى هل ستستمر في قول هذه الأشياء الغبية». وقال آخر «بيليه.. جهلك يتساوى مع عبقريتك الكروية». وتستضيف البرازيل حالياً بطولة كأس القارات قبل استضافتها المقررة لبطولة كأس العالم العام المقبل، والتي من المتوقع أن تستقبل خلالها نحو 600 ألف زائر. وصرح بيليه في تعليق قصير بث عبر شبكة تلفزيون (أو جلوبو) ونشر أيضاً على الإنترنت، دعونا ننسى هذا الهياج الذي يحدث في البرازيل وكل هذه الاحتجاجات ولنتذكر أن الفريق البرازيلي هو بلدنا ودمنا». ووافقت أكبر مدينتين برازيليتين على إلغاء زيادة رسوم النقل العام التي أثارت مظاهرات تحولت إلى احتجاجات في أرجاء البلاء على ضعف الخدمات العامة والتضخم والفساد. وأثارت زيادة رسوم النقل والتي جاءت بينما تكافح البرازيل تضخماً يبلغ 6.5 في المئة سيلاً من الشكاوى الأخرى، ما أدى إلى أكبر احتجاجات تشهدها البرازيل في أكثر من عقدين. ونظمت الاحتجاجات جماعات مختلفة من الناشطين الذين حشدوا مؤيدين لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
#بلا_حدود