الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

كافاني يقود سان جيرمان إلى لقبه الرابع

نفض باريس سان جيرمان عنه غبار خروجه من الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا على يد تشلسي الإنجليزي (صفرـ2 إياباً بعد فوزه 3ـ1 ذهاباً)، وتوج بلقب مسابقة كأس رابطة الأندية الفرنسية المحترفة للمرة الأولى منذ 2008 والرابعة في تاريخه (رقم قياسي)، وذلك بعد ما ثأر من ليون بالفوز عليه 2ـ1 السبت في المباراة النهائية على ملعب «استاد دو فرانس» في ضواحي باريس. ويدين سان جيرمان بإحرازه اللقب الأول له هذا الموسم إلى الأوروغوياني إدينسون كافاني الذي ناب بشكل مثالي عن نجم الفريق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش المصاب بتسجيله هدفي اللقاء، الأول في الدقيقة الرابعة بعد لعبة ثنائية بين البرازيلي ماكسويل والأرجنتيني إيزيكييل لافيتزي الذي أعاد الكرة بكعبه للاعب إنتر ميلان الإيطالي وبرشلونة الإسباني السابق الذي تخطى كورينتان توليسو، ثم الحارس أنتوني لوبيز قبل أن يمرر للاعب نابولي الإيطالي السابق الذي أودع الكرة في الشباك بمساعدة من ارنولد مافويمبا. وأضاف كافاني الهدف الثاني في الشوط الأول أيضاً من ركلة جزاء تسبب بها الحارس لوبيز بعد إسقاطه البرازيلي لوكاس في المنطقة (32). وفي الشوط الثاني، نجح ليون في تقليص الفارق بواسطة الكسندر لاكازيت بتسديدة من خارج المنطقة مستفيداً من تمريرة سامويل أوميتي الذي استغل خطأً في تشتيت الكرة من المدافع البرازيلي تياغو سيلفا (56)، إلا أن ذلك لم يكن كافياً لكي يجدد ليون فوزه على فريق العاصمة، بعد أن تغلب عليه الأحد الماضي في الدوري المحلي (1ـ صفر) والفوز باللقب للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2001. ولن يكون مركز الوصيف مفتاح ليون للمشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي الموسم المقبل حتى في ظل مشاركة سان جيرمان في دوري الأبطال، بل سيكون التأهل إلى المسابقة الأوروبية الثانية لصاحب المركز الخامس في الدوري المحلي، والذي يحتله ليون بالذات حالياً، إضافة إلى صاحب المركز الرابع وبطل مسابقة الكأس. ومن شبه المؤكد أن سان جيرمان سيختتم الموسم وفي جعبته لقب الدوري أيضاً، لكونه يتقدم على ملاحقه موناكو بفارق عشر نقاط قبل خمس مراحل على الختام.
#بلا_حدود