الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

٣ خطوات تفصل أتلتيكو عن عرش «الليغا»

يطمح أتلتيكو مدريد إلى التقدم خطوة مهمة على طريق إحراز لقب الدوري الإسباني «الليغا» عبر الفوز على مضيفه فالنسيا بعد غد في إطار منافسات المرحلة الخامسة والثلاثين من المسابقة. ويدرك أتلتيكو أن الفوز في هذه المباراة سيقترب به كثيراً من إحراز اللقب للمرة الأولى منذ 1996. ويحتاج أتلتيكو للفوز في ثلاث من المباريات الأربع الباقية له في المسابقة هذا الموسم حتى يحرز اللقب بغض النظر عن نتائج منافسيه برشلونة وريال مدريد. ويتصدر أتلتيكو جدول المسابقة برصيد 85 نقطة وبفارق أربع نقاط أمام برشلونة صاحب المركز الثاني، ويأتي الريال ثالثاً برصيد 79 نقطة ولديه مباراة مؤجلة. ويحتاج أتلتيكو، في المباراة أمام فالنسيا، إلى أن يكون أكثر حدة في الناحية الهجومية عما كان عليه في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي الثلاثاء أمام تشيلسي الإنجليزي في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا. ولا يعاني المدير الفني لأتلتيكو الأرجنتيني دييغو سيميوني من إصابات في الفريق بعدما تأكد تعافي اللاعب أردا توران من الإصابة، وأصبح جاهزاً للمشاركة في المباريات. وينتظر أن يدفع سيميوني بالمهاجم ديفيد فيا في هذه المباراة ليقود هجوم أتلتيكو في مواجهة فريقه السابق فالنسيا، علماً بأن المهاجم الإسباني الدولي المخضرم شارك لمدة سبع دقائق فقط في مباراة تشيلسي. وينتظر أن يعاني فالنسيا صاحب المركز الثامن من الإجهاد، مثل أتلتيكو تماماً، حيث يخوض مباراته يوم الأحد بعد مواجهة إشبيلية الإسباني أمس في ذهاب الدور قبل النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي. ويبدو أن الروح المعنوية في فريق الريال بلغت عنان السماء بعدما حقق الفوز 1/صفر على ضيفه بايرن ميونيخ أمس الأول في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا والتي سبقها الفوز على برشلونة 2/1 في نهائي كأس ملك إسبانيا منتصف الأسبوع الماضي. وقد يلجأ المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد إلى منح راحة لمهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في مباراة أوساسونا ليكون اللاعب مستعداً لمباراة الإياب أمام بايرن الثلاثاء المقبل في ميونيخ. ويفتقد الريال في هذه المباراة جهود مدافعه البرتغالي بيبي بعد الإصابة التي تعرض لها في مباراة البايرن. ويفتقد برشلونة في مواجهة فياريال «السابع» بعد غد الأحد جهود حارس المرمى فيكتور فالديز والمدافع كارلوس بويول والظهير الأيسر خوردي ألبا والمهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا للإصابات، كما قد تحرمه الإصابة من جهود المدافع الآخر جيرارد بيكيه.
#بلا_حدود