الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

معركة مرسيدس الداخلية تخطف أنظار جائزة إيطاليا الكبرى

تتجه الأنظار بعد غد إلى حلبة مونزا الأسطورية التي تحتضن جائزة إيطاليا الكبرى، المرحلة الثالثة عشرة من بطولة العالم لسباقات فورمولا1. وينصب الاهتمام على المعركة الداخلية في فريق مرسيدس آي إم جي، فيما يبحث سائق ريد بول الأسترالي دانيال ريكياردو عن انتهاز الفرص ليدخل في صراع اللقب. وأعلن ريكياردو عن نفسه بقوة بعدما حقق في السباق الماضي على حلبة سبا فرانكورشان البلجيكية فوزه الثاني على التوالي والثالث هذا الموسم. ويدين ريكياردو، المنتقل هذا الموسم إلى ريد بول - رينو خلفاً لمواطنه المعتزل مارك ويبر، بفوزه الثالث في مسيرته إلى سائق مرسيدس آي إم جي الألماني نيكو روزبرغ الذي اصطدم بزميله لويس هاميلتون في الامتار الأولى في صراعهما على الصدارة ما تسبب بتراجع الأخير إلى المراكز المتأخرة ومن ثم الانسحاب في اللفات الأخيرة، واكتفاء زميله بالمركز الثاني. وأثبت ريكياردو، كما كان الحال في سباق حلبة هنغارورينغ المجرية أنه الأفضل هذا الموسم خلف ثنائي مرسيدس آي إم جي باعتباره الوحيد الذي كسر احتكار سائقي الفريق الألماني للسباقات بفوزه في جائزة كندا ثم المجر وبلجيكا. ويأمل السائق الأسترالي الاستفادة من العلاقة المتوترة بين روزبرغ وهاميلتون لكي ينتهز أي احتكاك آخر بين سائقي مرسيدس من أجل الدخول معهما في صراع على اللقب، لكن من المستبعد أن يحصل أي شيء مشابه لسباق سبا فرانكورشان، وذلك بعد أن قرر القائمون على الفريق الألماني معاقبة روزبرغ بعدما تقبل «مسؤولية» اصطدامه بزميله البريطاني. وتم الإعلان عن قرار معاقبة متصدر الترتيب الحالي بعد اجتماع لتصفية الأجواء بين الزميلين في مركز الفريق في باركلي بالقرب من لندن. واعترف روزبرغ في الاجتماع، بمسؤوليته في حادث الاصطدام الذي حصل في اللفة الثانية من جائزة بلجيكا الكبرى، واعتذر عن خطأه في التقدير. وأوضح بيان مرسيدس: «هاميلتون وروزبرغ يفهمان ويوافقان على القاعدة الأولى للفريق، وهي يجب ألا يحصل أي تلامس بين سيارتي الفريق على الحلبة، كنا واضحين تماماً بأنه لن يتم التسامح مع أي حادث من هذا النوع». ويتصدر روزبرغ الترتيب العام برصيد 220 نقطة مبتعداً عن زميله هاميلتون الثاني بفارق 29 نقطة في المركز الثاني. ويحتل ريكياردو المركز الثالث برصيد 156 نقطة أمام الإسباني فرناندو ألونسو (121) الذي يأمل أن يحقق وزميله الفنلندي كيمي رايكونن نتيجة جيدة لفريقهما فيراري في معقله وأمام الـ «تيفوزي».
#بلا_حدود