الاثنين - 28 نوفمبر 2022
الاثنين - 28 نوفمبر 2022

إسبانيا تدك حصون مقدونيا وإنجلترا تعبر سويسرا

رفعت حاملة اللقب إسبانيا، وكذلك إنجلترا معنوياتهما بعد انهيارهما في بطولة كأس العالم الأخيرة بالبرازيل، حيث استهلت كل منهما مشوارها في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية المقبلة «يورو 2016» بتحقيق الفوز مساء أمس الأول. وسجل مهاجم فالنسيا باكو ألكاسير هدف إسبانيا الثاني أمس، في مباراته الأولى مع الماتادور، وصنع هدف بلاده الثالث الذي سجله سيرخيو بوسكيتس لتتقدم إسبانيا 3ـ1، بينما سجل سيرخيو راموس وديفيد سيلفا وبيدرو أهداف إسبانيا الأخرى لتفوز 5ـ1 على مقدونيا، ضمن منافسات المجموعة الثالثة بالتصفيات. أما إنجلترا فقد حققت فوزاً مهماً بنتيجة 2ـ صفر خارج أرضها في أولى مبارياتها بالمجموعة الخامسة، أمام مضيفتها سويسرا بقيادة داني ويلبيك الذي سجل هدفين. وفي المجموعة السابعة تغلبت روسيا، الدولة المضيفة لبطولة كأس العالم 2018، على ليشتنشتاين 4ـ صفر، وتعادلت السويد بقيادة النجم زلاتان إبراهيموفيتش 1ـ1 في النمسا. وكانت إسبانيا ودعت منافسات مونديال البرازيل في يونيو الماضي من دور المجموعات كحاملة للقب، وخسرت مباراة ودية أمام فرنسا الأسبوع الماضي، قبل أن تستعيد توازنها من جديد في بلنسية مساء أمس. وكان سيلفا، بمساعدة سيسك فابريجاس، نجم المباراة في فالنسيا حيث تولى إدارة خط وسط الملعب الذي أصبح خالياً باعتزال النجمين المخضرمين تشافي وتشابي ألونسو دولياً، عقب الخروج المهين من نهائيات البرازيل. وسقط سيلفا أرضاً في الدقيقة 16 ليتم احتساب ضربة جزاء لإسبانيا تصدى لها راموس، الذي أودعها بهدوء في المرمى المقدوني. وبعد مرور دقيقتين فقط، لعب الظهير الأيمن خوان فران ضربة حرة مباشرة باتجاه ألكاسير ليسجل هذا الأخير هدفه الأول مع منتخب إسبانيا. واعترف ألكاسير «كان من الرائع أن أسجل هدفي الدولي الأول الليلة، إنه أمر رائع وحسب. كما أن هذا الإنجاز تحقق في مسقط رأسي .. إنه فريق رائع يتمتع بقدرات كبيرة». وسرعان ما سجل أجيم إبراهيمي هدفاً لمقدونيا من ضربة جزاء مشكوك في صحتها. ولكن بوسكيتس أضاف هدفاً ثالثاً لأصحاب الأرض قبل انتهاء الشوط الأول مباشرة. وبعدها سجل الساحر سيلفا هدف إسبانيا الرابع، وصنع الهدف الخامس الذي سجله بيدرو. مشاركة الحدادي قرر فيسينتي ديل بوسكي مدرب إسبانيا الدفع بلاعب برشلونة الصاعد منير الحدادي، قبل 15 دقيقة على نهاية المباراة، مسجلاً مشاركته الدولية الأولى مع إسبانيا، مما قضى على آمال بلده الأم المغرب في إقناع اللاعب الصاعد بالانضمام إلى صفوف منتخبها الأول. وبهذا الفوز الكبير، تصدرت إسبانيا ترتيب المجموعة الثالثة بالتصفيات المؤهلة ليورو 2016، متقدمة على سلوفاكيا التي فازت 1ـ صفر على أوكرانيا بهدف للاعبها روبرت ماك، بينما تعادلت لوكسمبورج مع بيلاروس 1ـ1 في مباراة المجموعة الثالثة المتبقية. وكما هو الحال مع إسبانيا، لم تتجاوز إنجلترا دور المجموعات في مونديال البرازيل هذا الصيف، ولعبت أمس في مواجهة المنتخب السويسري النشيط، الذي نجح خلال دور الـ 16 من المونديال نفسه في تمديد مباراته أمام الوصيفة الأرجنتين، إلى الوقت الإضافي قبل أن يخسر بهدف وحيد. وأنهى ويلبيك المنضم حديثاً إلى نادي أرسنال هجمة مرتدة شارك فيها واين روني ورحيم ستيرلينج في الدقيقة 58 من المباراة، مسجلاً هدفه الأول لإنجلترا، بينما أنهى ويلبيك المباراة بتسجيله الهدف الثاني لبلاده في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع. وأنقذ جو هارت مرمى إنجلترا من تسديدة قوية من هاريس سيفيروفيتش قبل هدف ويلبيك الأول مباشرة، بينما أبعد جاري كاهيل الكرة من على خط المرمى الإنجليزي في هجمة خطيرة أخرى لسويسرا، ولكن إنجلترا استحقت بشكل عام النقاط الثلاث التي أحرزتها أمس الأول. وصرح روني بعد المباراة قائلاً «دافعنا جيداً كفريق واستغللنا الفرص التي أتيحت لنا، لقد أوقعنا بهم في الهجمات المرتدة بالسرعة التي كنا نتمنى إظهارها. كان أداء جيداً بالنسبة لنا». بينما علق روي هودجسون مدرب إنجلترا، الذي استعان باللاعبين جوردان هيندرسون وفابيان ديلف «أعتقد بأن الطريقة التي انتهجها اللاعبون في المباراة منذ الدقيقة الأولى كانت ما أردناه تحديداً. وقد نلنا مكافأتنا». وتقتسم إنجلترا صدارة المجموعة الخامسة مع ليتوانيا التي فازت 2ـ صفر على سان مارينو، بينما تغلبت إستونيا على سلوفينيا التي لعبت بعشرة لاعبين 1ـ صفر في مباراة المجموعة الخامسة الثالثة أمس. الدب الروسي يتصدر ترتيب المجموعة السابعة وفي مدينة خيمكي بالقرب من موسكو، نفضت روسيا عن نفسها غبار الخروج المبكر من الدور الأول في بطولة كأس العالم بالبرازيل، بتغلبها بأربعة أهداف على ليشتنشتاين بهدفين عكسيين من مارتن بويشيل وفرانز بروجماير، إلى جانب هدفين روسيين من دميتري كومباروف (من ضربة جزاء) والبديل أرتم دجويبا. وتتصدر روسيا ترتيب المجموعة السابعة أمام مونتنجرو، التي تغلبت على مولدوفا 2ـ صفر، بينما تعادلت النمسا مع السويد 1ـ1 في فيينا، لتحصل كل منهما على نقطة واحدة من المباراة. وكان ديفيد ألابا لاعب بايرن ميونيخ الألماني تقدم للنمسا من ضربة جزاء في الدقيقة السابعة من المباراة، ولكن السويد تعادلت بعد مرور خمس دقائق فقط عن طريق إيركان زينجن. ويتأهل إجمالي 23 منتخباً من تسع مجموعات بهذه التصفيات، إلى جانب منافسات الملحق التأهيلي إلى نهائيات يورو 2016، حيث سينضمون إلى البلد المضيف فرنسا الذي حجز بطاقة تأهل مباشرة إلى النهائيات. وتجرى بطولة يورو 2016 للمرة الأولى، بمشاركة 24 منتخباً بدلاً من 16 منتخباً.