الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

بيكهام يخشى على أبنائه من تأثير نجاحاته

أكد نجم كرة القدم البريطاني الشهير ديفيد بيكهام أنه يخشى على أبنائه من الضغط الذي يسببه نجاحه عليهم. وأفادت تقارير إخبارية من بريطانيا أن نجم كرة القدم المعتزل (39 عاماً) يعتقد أن مشواره الرياضي يسبب ضغطاً على أبنائه، حيث إنهم يشعرون بأن عليهم أن يسيروا على درب أبيهم لكي يصبحوا نجوماً في المستقبل مثله. يشار إلى أن بيكهام وزوجته فيكتوريا مصممة الأزياء والمغنية السابقة في فريق «سبايس غيرلز» (40 عاماً)، لديهما ثلاثة أبناء وابنة، هم بروكلين (15 عاماً) وروميو (11 عاماً) وكروز (تسعة أعوام)، وهاربر (ثلاثة أعوام). وفي حديثه للصحافيين، أقر بيكهام الذي اعتزل كرة القدم العام الماضي لكي يقضي مزيداً من الوقت مع أبنائه، أنهم «يشعرون بالضغط بعض الشيء». وعن ابنه الأكبر بروكلين يقول بيكهام إنه قال له إنه في إحدى المرات نزل إلى أرض الملعب وسمع الأطفال يقولون عنه «سيكون عظيماً، سيكون الأفضل».
#بلا_حدود