الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

لن نرمي المنديل .. التأهل للنهائي ليس مستحيلاً

عبر صانع ألعاب نادي العين الدولي عمر عبدالرحمن عن أسفه على الخسارة التي تعرض لها فريقه أمام الهلال السعودي 0/3 أمس الأول على ملعب الملك فهد الدولي في العاصمة السعودية الرياض، ضمن ذهاب الدور نصف النهائي من دوري أبطال آسيا لكرة القدم. وأوضح عموري: المؤكد أن النتيجة لم تكن متوقعة، فلقد سيطر العين على شوط اللعب الأول بعد أن قدم مردوداً مميزاً، وكان الأفضل والأقرب للتسجيل، مؤكداً أن الأمور اختلفت في الحصة الثانية من اللقاء، إذ سجل الهلال هدفين في خمس دقائق وحصل على ركلة جزاء، وهذا ما قلب الموازين ومجريات اللعب لتصبح الأفضلية لأصحاب الأرض. وأشار صانع ألعاب العين إلى أن الأفضلية تحولت لنادي الهلال بعد أن تقدم بهدفين للا شيء، فضلاً عن الزيادة العددية التي أصبحت لمصلحته بعد طرد الحارس خالد عيسى، وهذه هي كرة القدم. وأفاد عموري بأنهم لم يتمنوا أن تنتهي المباراة بهذا النتيجة، لكننا بإذن الله سنعمل على التعويض في مباراة الإياب، فالحظوظ في التأهل ما زالت قائمة وإن كانت صعبة نوعاً ما. وطالب صاحب الرقم عشرة في نادي العين ببذل الجهد في ملعب المباراة من قبل اللاعبين، ثم من الجمهور العيناوي الذي يعتبر هو اللاعب رقم واحد، مشيراً إلى أن لاستاد هزاع بن زايد بجماهيره تأثيراً إيجابياً كبيراً بالنسبة لنا كلاعبين، مؤكداً ثقته بأن جمهور العين لن يتوانى في الاحتشاد مبكراً على مدرجات ملعب هزاع بن زايد في الثلاثين من الشهر الجاري لتحقيق الصعود إلى نهائي الأبطال الآسيوي. وأكمل: لا يفوتني أن أتوجه بكلمات الشكر والتقدير للجماهير الإماراتية التي قطعت المسافات الطويلة لمساندة العين في العاصمة السعودية الرياض، الأمر الذي يجعلنا دائماً نشعر بالفخر والاعتزاز بتلك الجماهير الوفية، كما أود أن أعتذر لهم عن الخسارة المفاجئة التي تعرضنا لها في ذهاب نصف النهائي، ونعدهم بمضاعفة الجهود في المرحلة المقبلة سعياً لتحقيق الطموحات المرجوة. وشدد عموري على أهمية المباراة الأولى للعين في دوري الخليج العربي أمام الوصل، لافتاً إلى أن الفوز في هذه المباراة والحصول على نقاطها الثلاث سيمنح اللاعبين دافعاً معنوياً كبيراً، قبل مباراة الإياب أمام الهلال في استاد هزاع بن زايد، خصوصاً أن المباراة ستكون بمثابة استعادة الثقة لنا كلاعبين ولجماهيرنا الوفية.
#بلا_حدود