الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

العويس: التعادل في إيران نتيجة جيدة

وصف المحلل الفني ماجد العويس نتيجة مباراة العين ونفط طهران في إطار الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية لدوري الأبطال الآسيوي بالجيدة، مؤكداً أن العودة بنقطة من ملعب الفريق الإيراني شيء جيد إذا وضعنا في الحسبان تعادل الشباب السعودي وبختاكور الأوزبكي، ما يعزز من حظوظ خطف العين لإحدى بطاقتي المجموعة. وأوضح العويس «كان بإمكان العين حسم نتيجة المباراة من شوطها الأول باستغلال ارتباك الفريق الإيراني وتوتره، وقد أتيحت فرص جيدة لرماة العين، خصوصاً جيان ومحمد عبدالرحمن وإسماعيل أحمد، ولم يحالفهم الحظ في التسجيل، رغم أفضلية الأداء في هذا الشوط، وقد مارس العين ضغطاً كبيراً ومتواصلاً على جبهة النفط الإيراني». وأردف المحلل الفني «الهدف الذي ولج مرمانا في بدايات الشوط الثاني أربكنا إلى حد ما، ونمي إليَّ أن مدرب العين حذر اللاعبين من رميات التماس الإيرانية بالقرب من الصندوق، فهي بالنسبة للفريق الإيراني لا تقل خطورة عن الضربات الركنية، ولكن ضربة الجزاء أعادتنا إلى المباراة». وأبدى العويس استغرابه للتبديلات التي أجراها مدرب العين في الشوط الثاني «ما لا أفهمه هو إذا كان اللاعب الفرنسي كيمبو قد أصيب قبيل المباراة لماذا دفع به، كان أجدى عدم وضعه في الدكة، أقله ليوفره لمباراة الدوري أمام الجزيرة، وكذلك ما كان له ليدفع بالسلوفاكي ستوتش، وهو مريض، لأنه لم يفعل شيئاً لا هو ولا كيمبو، بل غيَّر دخولهما شكل الأداء ولم نعد نرى العين مثلما كان في شوط اللعب الأول». وتابع العويس «أما فيما يختص بدخول عمر فيمكن قبوله وهو العائد من إصابة ويحتاج إلى التدريج في المشاركة، كان يمكن الدفع براشد عيسى لأنه لاعب شوط ثان جيد يستطيع تغيير دفة الأمور لصالح الفريق، ولكن لا يتميز ستوتش وكيمبو بخاصية اللعب في الشوط الثاني فإذا لم تشركهما منذ البداية، فالأجدى تركهما خارج الدكة وتوفيرهما لمباراة الجزيرة». وأثنى العويس على مردود مهاجم العين الغاني أسامواه جيان «المؤكد أن جيان لا يزال في مرحلة العودة إلى مستواه بعد غياب طويل، ولكنه كان مميزاً في مقدمة العين وشكل خطورة على الفريق الإيراني. ولا شك أن الغياب عن المشاركة يؤثر سلباً في حساسية التهديف، وقد مر جيان بظروف صعبة من إصابة إلى إيقاف وغياب عن اللعب مع الفريق، كما أن غياب عموري عن المشاركة أثر فيه لجودة الصناعة الاستثنائية التي كان يوفرها لجيان، ولكن مستواه كان مطمئناً وهو عائد بقوة».
#بلا_حدود